استئناف الدراسة في مدارس ليبيا لكن بدون تعاليم القذافي

Wed Oct 5, 2011 5:31pm GMT
 

من عماد عمر

بنغازي (ليبيا) 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - لا تستطيع التلميذة الليبية ان تخفي احساسها بالزهو وهي تردد أغنية لم يكن من المتصور التفوه بكلماتها قبل بضعة أشهر فقط.

وتردد التلميذة كلمات الاغنية وسط تصفيق زميلاتها في مدرسة الامير في بنغازي التي تقول "مجنون يامجنون يامعمر .. ياما خرب .. ياما دمر."

وكانت العطلة في المدرسة أطول من المعتاد لكثير من الاطفال الليبيين هذا العام. وعندما بدأت الحرب ضد القذافي توقفت الدراسة.

والان مع انتصار المعارضين وتولي حكومة جديدة السلطة بدأت المدارس تدريجيا استئناف الدراسة. ويمثل الامن والتمويل قلقا لكن المهمة الاكبر هي اصلاح نظام تعليم هيمنت علية طوال عقود تعاليم ونظريات الزعيم غريب الاطوار.

ومن الكتب التي كان يتعين قراءتها في المدارس اثناء حكم القذافي "الكتاب الاخضر" الذي يحتوي على تأملات الحاكم المخلوع في السياسة والاقتصاد والحياة اليومية. وكان التلاميذ وهم في طريقهم الى حجرات الدراسة يمرون بصور للرجل الذي اعتادوا ان يلقبونه بالاخ الزعيم المحبوب.

ومن اول الاجراءات التي اتخذها المجلس الوطني الانتقالي بعد ان حمل السلاح ضد القذافي تشكيل لجنة لحذف "تعاليمه" من المنهج.

وقالت فوزية بوزريبة وهي مديرة مدرسة منذ 30 عاما لرويترز "لدينا الكثير من التغييرات هذا العام من بينها أسماء المدارس."

وقالت "منهج المجتمع الجماهيري المأخوذ من الكتاب الاخضر حذف."   يتبع