المجلس العسكري المصري يدرس خطة للإسراع بالانتخابات

Sun Dec 25, 2011 5:14pm GMT
 

من مروة عوض

القاهرة 25 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال عضو في مجلس استشاري اليوم الأحد إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصر لفترة انتقالية يدرس اقتراحا من المجلس الاستشاري بالإسراع بالانتخابات التشريعية لتنتهي قبل الموعد المحدد بأسبوعين بما يعجل بتسليم السلطة للمدنيين.

ويعتقد مصريون كثيرون أن الجيش لم يعد مؤهلا لإدارة الأمن الداخلي في البلاد وتنفيذ إصلاحات مهمة في وقت تمر فيه مصر بأزمة سياسية واقتصادية صعبة.

وشارك ألوف المصريين يوم الجمعة في مظاهرات في القاهرة ومدن أخرى طالبت المجلس العسكري بترك الحكم فورا كما عبر المتظاهرون عن الغضب بعد مقتل 18 في اشتباكات جرت الأسبوع الماضي قام خلالها جنود بسحل وضرب محتجين ومحتجات رغم سقوط بعضهم على الأرض.

ومن المقرر أن تجرى انتخابات مجلس الشورى على ثلاث مراحل ابتداء من 29 يناير كانون الثاني وحتى الخامس من مارس آذار. وستجرى انتخابات مجلس الشورى بعد انتخابات مجلس الشعب التي تجرى أيضا على ثلاث مراحل والتي بدأت 28 نوفمبر تشرين الثاني وتنتهي منتصف الشهر المقبل.

وقال شريف زهران عضو المجلس الاستشاري الذي تشكل حديثا لتقديم النصح للمجلس العسكري خلال الفترة الانتقالية لرويترز إن المجلس العسكري يدرس تقليص المدة المقررة لانتخابات مجلس الشورى أسبوعين لتنتهي يوم 22 فبراير شباط.

وأضاف أن القضاة الذين يشرفون على الانتخابات وافقوا على فكرة اختصار مراحل انتخاب مجلس الشورى إلى مرحلتين بدلا من ثلاث.

وقال زهران إن هذا سيسمح لمجلسي الشعب والشورى بعقد جلسة مشتركة بحلول نهاية فبراير شباط.

وبعد عقد مجلسي البرلمان يبدأ وضع دستور جديد للبلاد قبل إجراء انتخابات الرئاسة المقرر لها يونيو حزيران.   يتبع