رئيس وزراء الصين يؤيد "الدعوة الى التغيير" في الشرق الاوسط

Sun Jan 15, 2012 5:19pm GMT
 

بكين 15 يناير كانون الثاني (رويترز) - عبرت الصين اليوم الاحد بأوضح تعبيرات حتى الان عن تأييدها للتغييرات التي تجتاح العالم العرببي خلال اجتماع بين رئيس وزرائها والامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي.

ونقلت وكالة شينخوا الرسمية للانباء عن رئيس الوزراء وين جياباو قوله ان الصين "تدعو لوضع نهاية للعنف ضد المدنيين وتؤيد دعوة شعوب البلدان المعنية الى التغيير وهي تأمل في أن يكون لدى حكومات المنطقة وشعوبها القدرة على حل مشاكلها بنفسها وتعتقد أنها تتمتع بهذه القدرة بالفعل."

واضافت الوكالة ان وين ناقش مع الامين العام لمنظمة التعاون الاسلامي اكمل الدين احسان أوغلو الوضع في شمال افريقيا وغرب اسيا خلال اجتماع عقداه في الرياض.

ويزور وين السعودية في اطار جولة يقوم بها في الوقت الذي تحاول فيه الولايات المتحدة حشد التأييد لتشديد العقوبات الاقتصادية على ايران.

وتأتي تصريحات وين في وقت تشتد فيه الازمة في سوريا لكن وكالة شينخوا لم تذكر اي بلد محدد بالاسم. وتحرص الصين عادة على تفادي الظهور في صورة من يتدخل في الشؤون الداخلية لدول أخرى.

وقالت منظمة التعاون الاسلامي انها تعارض تدويل الازمة السورية.

وكانت الصين من قبل تنظر الى الانتفاضات الشعبية التي شهدها العالم العربي في 2011 بكثير من الرهبة. وسارعت قوات الامن في الربيع الماضي لاعتقال المعارضين وحكم على بعضهم بقضاء مدد في معسكرات العمل للقضاء على اي فرصة لتفجر احتجاجات شعبية في مهدها.

ع م ع - ا س (سيس)