انتخابات مجلس الشورى في سلطنة عمان يوم 15 اكتوبر

Sun Sep 25, 2011 6:11pm GMT
 

مسقط 25 سبتمبر أيلول (رويترز) - ذكرت وكالة الأنباء العمانية اليوم الأحد انه تحدد يوم 15 أكتوبر تشرين الأول موعدا لاجراء انتخابات مجلس الشورى وان عدد الناخبين المسجلين يزيد بمقدار الثلث عما كان عليه قبل اربعة أعوام.

وشهدت سلطنة عمان احتجاجات في فبراير شباط في اعقاب انتفاضات اطاحت برئيسي مصر وتونس. وركز العمانيون مطالبهم على زيادة الاجور وتوفير المزيد من فرص العمل وانهاء الفساد لا على تغيير الحكومة. ودعا كثيرون ايضا إلى منح مجلس الشورى المزيد من الصلاحيات.

وبعد اندلاع الاضطرابات وعد السلطان قابوس بن سعيد الذي يحكم البلاد منذ عام 1970 بأن يكون لمجلس الشورى بعض الصلاحيات التشريعية واعلن عن برامج لتوفير فرص عمل ومحاربة الفساد لتهدئة الاحتجاجات.

ونقلت وكالة الانباء العمانية عن محمد بن سلطان البوسعيدي وكيل وزارة الداخلية قوله انه تم حتى الان تسجيل اكثر من 522 ألف ناخب وناخبة لانتخاب اعضاء مجلس الشورى البالغ عددهم 84 عضوا مقارنة بنحو 388 ألف ناخبة وناخبة في انتخابات عام 2007 الماضية.

وتنتخب الدوائر التي يبلغ تعدادها 30 ألف شخص عضوين فيما تنتخب الدوائر الاصغر عضوا واحدا. واجريت اول انتخابات عام 1991.

وسيمثل الناخبون هذه المرة 33 في المئة من عدد سكان سلطنة عمان البالغ عددهم 1.6 مليون نسمة. وطبقا للارقام الرسمية فإن نحو 40 في المئة من المواطنين في السلطنة دون سن التصويت وهو 21 عاما.

وقال عبد الله الحارثي وهو منظم سابق للاحتجاجات لرويترز ان السلطان وعد بانه سيكون بمقدور اعضاء مجلس الشورى الجديد حق التشريع لكن لم يتضح بعد إلى اي مدى. وأضاف ان الشيء الواضح هو ان القرار يهدف إلى كسب رضاء الشعب العماني لضمان عدم اندلاع المزيد من الاحتجاجات في المستقبل.

ح ع - أ س (سيس)