بان يأسف لفشل مجلس الأمن في إصدار قرار بشأن سوريا

Wed Oct 5, 2011 6:39pm GMT
 

الأمم المتحدة 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أبدى الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون أسفه اليوم الأربعاء لفشل مجلس الأمن الدولى في إصدار قرار يحث سوريا على وقف حملة القمع المستمرة منذ ستة أشهر ضد المحتجين المطالبين بالديمقراطية.

وقال مارتن نسيركي المتحدث باسم بان للصحفيين إن الأمين العام "يأسف لأن المجلس لم يتمكن من الاتفاق ويأمل أن يتم التغلب على... الخلافات."

كما أكد نسيركي مجددا موقف بان بأن "العنف في سوريا غير مقبول".

ووحدت روسيا والصين وهما بين الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن موقفيهما أمس الثلاثاء للاعتراض على مشروع قرار أعدته أوربا يدين سوريا ويلمح إلى أنها قد تواجه عقوبات إذا استمر قمعها الدموي للمتظاهرين.

وجاء التصويت بعد أشهر من الخلافات بين الولايات المتحدة والأعضاء الأوروبيين في مجلس الأمن من جانب وروسيا والصين والبرازيل والهند وجنوب أفريقيا من جانب آخر بشأن كيفية التعامل مع سوريا.

وتقول الأمم المتحدة ان 2700 مدني على الأقل لاقوا حتفهم في العمليات العسكرية ضد المتظاهرين في أنحاء سوريا منذ بدء حملة القمع في مارس آذار.

أ م ر- أ س (سيس)