مصر تبني جدارا أمام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة

Mon Sep 5, 2011 6:36pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

القاهرة 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - تبني مصر جدارا أمام المبنى السكني الذي يضم السفارة الإسرائيلية بالقاهرة بعد أن تسبب التوتر بين البلدين في اندلاع عدد من الاحتجاجات الغاضبة التي بلغت ذروتها الشهر الماضي حين تسلق المبنى متظاهر ونزع العلم الإسرائيلي.

وبدأ بناء الجدار قبل بضعة أيام وتجمع العديد من المصريين بالقرب منه للتعبير عن استيائهم.

وكتب أحد المحتجين على الجدار الخرساني بالطلاء "الشعب يريد إسقاط الجدار."

ويقول مصريون كثيرون إن الجدار يشبه الجدار العازل الذي أقامته إسرائيل في الضفة الغربية.

وفي وقت لاحق اليوم الاثنين بث التلفزيون الرسمي لقطات لعمال يقومون بطلاء الجدار بألوان علم مصر ويكتبون عليه "مصر دائما" قاصدين فيما يبدو أن بناء الجدار يحقق مصلحة مصرية فقط.

وقال مسؤولون مصريون إن الحاجز الخرساني الذي يبلغ ارتفاعه مترين ونصف يهدف لحماية السكان الآخرين في المبنى المرتفع وليس طابقين تشغلهما السفارة الإسرائيلية في أعلاه.

ونقلت صحيفة المصري اليوم عن محافظ الجيزة علي عبد الرحمن قوله "هدفه حماية الأدوار السفلي بالعقارات ومنع احتكاك المتظاهرين بالسكان."

وفترت علاقات مصر بإسرائيل منذ الإطاحة بالرئيس حسني مبارك الذي كان حليفا مقربا للولايات المتحدة في انتفاضة شعبية في فبراير شباط.   يتبع