امريكيان ادينا بالتجسس في ايران وصلا الى نيويورك

Sun Sep 25, 2011 7:08pm GMT
 

نيويورك 25 سبتمبر أيلول (رويترز) - وصل أمريكيان -كانا قد حكم عليهما بالسجن ثمانية أعوام في إيران بتهمة التجسس- إلى نيويورك اليوم الأحد برفقة عائلتيهما بعد أربعة ايام من اطلاق سراحهما.

ووصل شين باور وجوش فتال إلى نيويورك قادمين من سلطنة عمان التي توجها إليها بعد أن قام المسؤولون هناك بتأمين الافراج عنهما من إيران بكفالة قدرها مليون دولار.

وقالت السلطات في مطار جون كنيدي ان الرجلين سيغادران المطار من مكان غير متاح لوسائل الاعلام. وفي منزل عائلة فتال في ضاحية فيلادلفيا رفع الجيران لافتة ترحب فيها بعودته ووضعوا رسائل ترحيب اخرى في اوان من الزهور. ولم يتضح متى سيصل إلى هناك. ومن المقرر ان يظهر الاثنان في مؤتمر صحفي في نيويورك بعد ظهر اليوم الأحد.

وكان قد ألقي القبض على فتال وباور في يوليو تموز 2009 قرب الحدود الإيرانية مع العراق مع أمريكية اخرى هي سارة شورد والتي اطلق سراحها العام الماضي لاسباب طبية. وقال الثلاثة وهم في اواخر العشرينات واوائل الثلاثينات انهم كانوا يقومون بجولة سيرا على الاقدام.

وأفرج عن شورد وهي خطيبة باور بكفالة قدرها 500 ألف دولار قبل عام وسمح لها بالعودة جوا إلى بلادها لكن الرجلين حكم عليهما بالسجن لمدة ثمانية اعوام الشهر الماضي بعد محاكمة سرية.

ووافق الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد على الإفراج عنهما الاسبوع الماضي قائلا انها لفتة انسانية قبل زيارته السنوية للجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك.

ح ع - ا س (سيس)