5 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 20:59 / منذ 6 أعوام

مرشحون محتملون للرئاسة في مصر يريدون الإسراع بالانتخابات

(لإضافة اقتباسات وتفاصيل وخلفية)

القاهرة 5 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال عدد من المرشحين المحتملين للرئاسة في مصر اليوم الأربعاء إنهم يريدون أن تجرى انتخابات الرئاسة في أبريل نيسان وهو موعد مبكر إلى حد بعيد بالمقارنة بالجدول الزمني الذي يطرحه المجلس العسكري الحاكم للانتخابات التشريعية التي من المقرر أن تسبق انتخابات الرئاسة.

وقالت المجموعة التي تضم ستة من مرشحي الرئاسة المحتملين بينهم الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية عمرو موسى إنهم يريدون ان تجرى الانتخابات في أول ابريل نيسان وأن تجرى انتخابات الإعادة يوم 15 ابريل نيسان وأن يتولى الرئيس الجديد السلطة في 20 ابريل.

ومن أجل أن يكون اقتراحهم لموعد انتخابات الرئاسة وتنصيب الرئيس الجديد ممكنا اقترحوا أن يكون بين كل مرحلة وأخرى لانتخابات مجلسي الشعب والشورى خمسة أيام بدلا من أسبوعين قررها المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد.

وقال المجلس العسكري إن انتخابات مجلس الشعب ستبدأ يوم 28 نوفمبر تشرين الثاني على ثلاث مراحل تليها انتخابات مجلس الشورى وستجرى على ثلاث مراحل أيضا.

ومن المقرر أن يختار الأعضاء المنتخبون في مجلسي الشعب والشورى جمعية تأسيسية تضع الدستور الجديد للبلاد ثم يطرح للاستفتاء قبل أن يصبح ساريا ثم يتقرر على ضوء نتيجة الاستفتاء تحديد موعد انتخابات الرئاسة.

ويقول محللون إن انتخابات الرئاسة على ضوء الإجراءات المحددة من قبل المجلس الأعلى للقوات المسلحة يمكن أن تجرى في نهاية العام المقبل أو أوائل عام 2013 .

وعبر المرشحون الستة المحتملون عن قلقهم إزاء ”ما يكتنف المشهد السياسي من ضبابية وغموض“ على حد قولهم. وقالوا إن انتقال الحكم من المجلس الأعلى للقوات المسلحة إلى سلطة مدنية منتخبة هو الطريق إلى ”الاستقرار المنشود في الشارع المصري.“

ويقول نشطاء وسياسيون إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة يعمل من أجل الإبقاء على أسس وشخوص نظام الرئيس السابق حسني مبارك الذي أطاحت به انتفاضة شعبية في فبراير شباط.

وحضر الاجتماع عن موسى مساعد له كما حضر مساعد عن هشام البسطويسي لسفر مرشحي الرئاسة المحتملين للخارج.

والمرشحون الآخرون المحتملون الذين حضروا هم محمد سليم العوا وحازم صلاح أبو إسماعيل اللذان ينتميان لتيار الإسلام السياسي وعبد المنعم أبو الفتوح وهو عضو قيادي في جماعة الإخوان فصلته الجماعة من عضويتها قائلة إنها لن تخوض انتخابات الرئاسة. وحضر أيضا حمدين صباحي وهو عضو سابق في مجلس الشعب وينتمي للتيار الناصري.

وهناك مرشحون محتملون آخرون للرئاسة بينهم المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي والمرشح السابق لانتخابات الرئاسة لعام 2005 أيمن نور.

وتحفظ موسى على أن يكون من شأن المرشحين للرئاسة اقتراح جداول زمنية للانتخابات التشريعية.

وقال البسطويسي في بيان منفصل ”التحدي الأكبر الذي تواجهه الثورة في هذه المرحلة الحرجة هو تشبث النظام القديم بموقعه وأدواته القمعية ورموز فساده الذي عم البلاد.“

ويقول أعضاء قياديون في الحزب الوطني الديمقراطي الذي كان يحكم مصر والذي تم حله بحكم محكمة إنهم سيقاومون محاولات لعزلهم سياسي.

(شارك في التغطية سعد حسين)

م أ ع - ا س (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below