اشتباكات خارج محكمة مبارك وحرق صورته داخلها والتأجيل للأربعاء

Mon Sep 5, 2011 9:28pm GMT
 

(لإضافة تأجيل نظر القضية إلى بعد غد وتفاصيل واقتباسات)

من محمد عبد اللاه وشيماء فايد

القاهرة 5 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال ضابط شرطة مصري كبير اليوم الاثنين أمام محكمة جنايات القاهرة التي مثل أمامها الرئيس المخلوع حسني مبارك بتهم تتصل بقتل المتظاهرين إنه لا علم له بأي أوامر لإطلاق النار على المتظاهرين الذين أسقطوا مبارك في فبراير شباط.

وفيما كان مفاجأة لمراقبين ومحامين قال الشاهد إنه أدين أخيرا بالسجن لمدة عامين بتهمة إتلاف أحراز في القضية التي يشهد فيها لكنه استأنف الحكم. وقال رجال قانون إن القضية بها عوار لعدم محاكمة الفاعلين الأصليين وهم الجنود المدربون الذين اطلقوا النار على المتظاهرين وقتلوا نحو 850 منهم وأصابوا أكثر من ستة آلاف.

وأجلت المحكمة نظر الدعوى إلى بعد غد الأربعاء.

ووقعت اشتباكات بين مؤيدين ومناوئين لمبارك خارج أكاديمية الشرطة التي تعقد فيها المحكمة جلساتها على مشارف القاهرة.

ويحاكم مبارك (83 عاما) بتهم تتصل بقتل المتظاهرين خلال الانتفاضة التي استمرت 18 يوما واستغلال النفوذ لتحقيق مكاسب مالية وإهدار المال العام. ويحاكم معه بتهم تتصل باستغلال النفوذ ابناه علاء وجمال.

كما يحاكم معه بالتهم التي تتصل بقتل المتظاهرين وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وستة من كبار ضباط الشرطة السابقين.

وقتل المتظاهرون وأصيبوا غالبا بالذخيرة الحية وطلقات الخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع. واستخدمت الشرطة في محاولة سحق المظاهرات مدافع المياه والعصي الكهربية والهراوات.   يتبع