الملكة اليزابيث تشيد بالأسرة بعد مرض زوجها

Sun Dec 25, 2011 9:34pm GMT
 

لندن 25 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أشادت الملكة اليزابيث بأهمية الترابط الاسري في اوقات الازمات وذلك في رسالة مؤثرة بمناسبة عيد الميلاد اليوم الأحد في الوقت الذي يتعافي فيه زوجها (90 عاما) في المستشفى بعد جراحة في القلب.

وستحتفل اليزابيث -التي سجلت كلمتها السنوية قبل نقل الامير فيليب للمستشفى يوم الجمعة الماضي- بمرور 60 عاما على اعتلائها عرش بريطانيا العام القادم بجولة شاملة في ارجاء البلاد رغم ان حالة فيليب ربما تعني تقليص حجم المهام المنوطة به.

وتركزت الاضواء على العائلة المالكة في مطلع الاسبوع بعد نقل الأمير فيليب إلى المستشفى إثر شعوره بآلام في الصدر. واجريت له جراحة ناجحة لتوسيع شريان مسدود بالقلب في وقت متأخر يوم الجمعة وقال أطباء ان حالته المعنوية جيدة منذ ذلك الحين.

وقالت الملكة (85 عاما) "رأينا انه في وقت الشدة غالبا ما نستمد القوة من عائلاتنا..واحيانا ما تتشكل صداقات جديدة في اوقات المحن..وفي اوقات الازمات تكسر المجتمعات الحواجز وتتكاتف لمساعدة بعضها بعضا."

وتابعت "غالبا ما تجد العائلات والاصدقاء والمجتمعات مصدرا للشجاعة ينبع من داخلها."

ومن المرجح ان يغيب فيليب عن معظم -ان لم يكن- كل تجمعات العائلة المالكة بمناسبة عيد الميلاد في مقر اقامتها الريفي في ساندرينجهام بشرق انجلترا حيث سيتابع الاطباء حالته الصحية.

وقالت الملكة "الشعور بأهمية الأسرة غمر بالطبع الامير فيليب وانا شخصيا بزواج اثنين من احفادنا هذا العام."

وكان زواج الامير وليام من كاثرين ميدلتون وزواج زارا فيليبس من لاعب الرجبي الانجليزي مايك تندال حدثين بارزين في عام مزدحم للملكة شمل ايضا رحلة إلى استراليا وزيارة من الرئيس الأمريكي باراك اوباما.

ح ع - أ س (من)