تمرد في سجن باقليم فان التركي الذي ضربه زلزال

Tue Oct 25, 2011 9:32pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل واقتباسات وخلفية)

فان (تركيا) 25 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أضرم سجناء النار في سجن اليوم الثلاثاء في اقليم فان التركي الذي ضربه زلزال فيما سمعت اصوات اطلاق اعيرة نارية مع وقوع اشتباك بين نزلاء السجن والحراس.

وقال جندي إن السجناء تعدوا على الحراس مستخدمين المقصات والمدي وذلك بعد يومين من ورود انباء عن اقتحام سجن آخر وفرار 200 خلال حالة الفوضى التي اعقبت وقوع الزلزال.

وشاهد مراسلو رويترز ألسنة اللهب وهي تشتعل في المبنى فيما ارتفعت اعمدة الادخنة البيضاء في الجو قبل سماع نحو ستة اعيرة نارية. ولم تسمع اصوات اطلاق أعيرة نارية في الساعات التالية.

وقال احد العاملين في المجلس البلدي الذي طلب عدم نشر اسمه "اضرم السجناء النار عندما منعوا من الخروج من زنازينهم عقب وقوع هزة قوية تابعة. لقد استبد بهم الغضب."

في الوقت نفسه قال مرصد كنديلي ومعهد ابحاث الزلازل ان هزة قوية تابعة بلغت شدتها 5.4 درجة هزت اقليم فان في جنوب شرق تركيا اليوم الثلاثاء بعد يومين من زلزال قوي ضرب المنطقة وقتل 432 شخصا على الأقل. ووقعت الهزة الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي (1500 بتوقيت جرينتش) مما أثار حالة من الهلع بين الناجين من زلزال الاحد.

وتم تخصيص أكثر من ست حافلات صغيرة لنقل جنود الى مجمع السجن فيما انتظرت عربات الاسعاف في الخارج. وقام جندي بمساعدة زميل له كان ينزف ونقله من السجن الى خارجه لعلاجه من جروح.

وقال اثناء علاج زميله "انهم وقحون لقد ألقوا بالمقصات نحوي." ومضى يقول "لديهم كل شيء في الداخل المدي والخناجر وكل شيء."

وألقت الشرطة عبوات الغاز المسيل للدموع لفض جمع غاضب تجمهر خارج السجن. وكانت الشرطة تشاجرت قبل ذلك مع حشد يضم أكثر من 200 شخص بينهم بعض اقارب السجناء.

ومع تصاعد حدة التوتر في الخارج سمح لنائب برلماني عن حزب موال للاكراد بالدخول الى السجن في محاولة لتهدئة الموقف.

م ه - ا س (من)