الدبابات الليبية تقصف الموالين للقذافي في سرت

Mon Sep 26, 2011 3:10pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل عن القتال واقتباسات وبيان للجنة الدولية للصليب الاحمر وتغيير المصدر)

من الكسندر جاديش وشيرين المدني

سرت (ليبيا) 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - قصفت دبابات يقودها مقاتلون تابعون للحكومة الانتقالية الليبية موالين لمعمر القذافي يتحصنون في مدينة سرت مسقط رأسه اليوم الاثنين بينما حلقت الطائرات المقاتلة لحلف شمال الاطلسي فوق المدينة المحاصرة استعدادا لاستئناف غاراتها الجوية عليها.

وفي حين ثبتت القوات المناهضة للقذافي التي تقدمت من الغرب في مواقعها واطلقت النار من دباباتين متمركزتين على بعد نحو كيلومترين من وسط المدينة رفع تقدم كبير لعشرات الشاحنات الخفيفة المسلحة على الجبهة الشرقية معنويات المهاجمين.

وتقع سرت التي ضربت طائرة لحلف الاطلسي اهدافا فيها امس الاحد بين العاصمة طرابلس ومدينة بنغازي بشرق ليبيا وكلاهما يسيطر عليها الان المجلس الوطني الانتقالي الذي اجتاح مقاتلوه العاصمة بعد ستة اشهر من القتال.

وسيعطي الاستيلاء على سرت دفعة كبيرة للمجلس الوطني الانتقالي في الوقت الذي يحاول فيه تأكيد مصداقيته كحكومة قادرة على توحيد قبائل ومناطق ليبيا المنقسمة وسيوجه ضربة للقذافي الذي يعتقد على نطاق واسع انه مختبيء داخل ليبيا.

كما تحرص المنظمات الانسانية على انتهاء القتال في المعاقل الاخيرة لانصاره. وحذرت هذه المنظمات من تدهور اوضاع المدنيين المحاصرين في سرت وبني وليد الى الجنوب.

والى الشرق من سرت قال صحفيون من رويترز ان عشرات الشاحنات الخفيفة للمجلس الانتقالي التي تحمل مدافع مضادة للطائرات ومقاتلين تقدمت حتى اصبحت على بعد عشرة كيلومترات من المدينة.

وقال مقاتل من قوات المجلس الانتقالي يدعى عماد الامامي لرويترز "هناك مقاومة شرسة على اطراف سرت وهناك قناصة تابعون للقذافي لكننا سنتمكن بمشيئة الله من دخول سرت الليلة." غير ان هذا الامل لم يتحقق عدة مرات في الاسابيع الاخيرة.   يتبع