الامم المتحدة تقول انها لا تستطيع توصيل الامدادات لمدينة سرت

Mon Sep 26, 2011 3:25pm GMT
 

من روبرت ايفانز

جنيف 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال منسق الامم المتحدة للشؤون الانسانية في ليبيا بانوس مومتزيس اليوم الاثنين ان المنظمة الدولية لديها امدادات غذائية وطبية في ضواحي مدينة سرت معقل معمر القذافي لكنها لا تستطيع الدخول لتوزيعها.

وقال مومتزيس الذي غادر طرابلس في مطلع الاسبوع بعد استكمال تكليفه كمنسق مساعدات للامم المتحده انه لا توجد معلومات مباشرة من سرت لأن منظمات الاغاثة سواء التابعة للامم المتحدة أو غير الحكومية لاتستطيع دخول المدينة.

وقال مومتزيس في مؤتمر صحفي في جنيف "نجمع الامدادات الغذائية والطبية في الضواحي. هذا كل مانستطيع القيام به في الوقت الراهن." وأضاف "لا نستطيع عبور الخطوط (الأمامية) لأسباب امنية."

وقال "نعرف ان هناك نقصا في المياه وان الكهرباء مقطوعة..المعلومات التي لدينا تأتي من اشخاص تمكنوا من مغادرة (سرت) .. نحو 1700 حتى الان."

ولم يعلق مومتزيس مباشرة عندما سئل عما اذا كانت هناك بواعث قلق بشأن استمرار غارات حلف شمال الاطلسي على المناطق السكنية التي لا تزال تسيطر عليها قوات موالية للزعيم الليبي المخلوع.

وقال ردا على اسئلة عن الوضع داخل وحول مدينة سرت "نأمل ان يكون هناك حل سلمي بأسرع ما يمكن. كلما استمر ذلك طويلا زادت معاناة المدنيين."

وفي وقت سابق اليوم استعد مقاتلو المجلس الوطني الانتقالي الذي يسيطر على معظم انحاء ليبيا لاستئناف تقدمهم داخل المدينة الساحلية بعد ان قصفت طائرات حلف الاطلسي اهدافا هناك.

وقالت اللجنة الدولية للصليب الاحمر يوم الجمعة انها "قلقة للغاية " على المدنيين في سرت.   يتبع