تركيا تدعو سوريا إلى وقف قمع المتظاهرين

Wed Nov 16, 2011 5:24pm GMT
 

(لإضافة البيان الختامي)

الرباط 16 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- دعا وزير خارجية تركيا أحمد داود أوغلو اليوم الأربعاء الجيش السوري للإنسحاب من المدن السورية ووقف الضغط على الشعب السوري.

وقال أغلو في مؤتمر صحفي إلى جانب نظيره المغربي الطيب الفاسي الفهري ظهر اليوم عقب جلسات "الإجتماع الرابع لمنتدى التعاون العربي التركي" قبل كل شيئ يجب إنسحاب الجيش السوري من المدن وعلى الفور خاصة هناك قوات غير نظامية ويتم إستخدام الرصاص الحي."

وأضاف بالتركية عبر مترجم "هناك عدة شخصيات ضد الحكومة ويتم إستخدام الأسلحة والرصاص الحي. هذا لا يصح وليس وضعا ديموقراطيا."

وقال إن الأمين العام لجامعة الدول العربية الذي سيعقد إجتماعا بعد ظهر اليوم مع وزراء الخارجية العرب وتركيا سيخرجون بإتفاق بشأن الخطوة التالية بعد قرار تعليق عضوية سوريا في الجامعة العربية الذي أتخذته الجامعة في نهاية الأسبوع الماضي.

ودعا البيان الختامي الصادر عقب إنتهاء أعمال هذا المنتدى إلى "ضرورة وقف إراقة الدماء وتجنيب المواطنين السوريين المزيد من أعمال العنف والقتل."

وأضاف البيان أن الوزراء أكدوا "على أهمية استقرار ووحدة سوريا وضرورة إيجاد حل للأزمة دون تدخل أجنبي."

كما رحب المنتدى بقرار مجلس الجامعة بتعليق عضوية سوريا. وتقدم المشاركون "بالشكر لتركيا لما تقدمه من حماية مؤقتة للمواطنين السوريين الفارين إلى أراضيها."

وقال داود أوغلو "نحن كتركيا كنا دائما بجانب الشعب العربي." وهنأ تونس على نجاح إنتخاباتها. كما قال إن تركيا تدعم مصر في مسارها الديموقراطي.

ومن جهته ندد الطيب الفاسي الفهري بالهجوم على السفارة المغربية صباح اليوم بدمشق. وقال إن المغرب سيقرر بعد إجتماع ظهر اليوم ما إذا كان سيقوم بسحب سفيره من دمشق.

ز ع - أ س (سيس)