انتهاء هجوم على مركز للشرطة في كابول دون خسائر بشرية

Fri Dec 16, 2011 6:51pm GMT
 

(لاضافة انتهاء الحادث ونفي الشرطة انه هجوم انتحاري)

كابول 16 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت الشرطة ووزارة الداخلية الافغانية ان هجوما على مركز للشرطة في غرب العاصمة كابول اليوم الجمعة انتهى دون وقوع خسائر بشرية.

وقال المتحدث باسم الوزارة صديق صديقي عبر حسابه بموقع تويتر على الانترنت ان مهاجما القى قنبلة يدوية على المركز. وقالت الشرطة في وقت لاحق انها استعادت السيطرة.

وقال محمد زاهر رئيس قسم التحقيقات الجنائية بشرطة كابول "جرت اشتباكات بالاسلحة النارية في الدائرة الخامسة للشرطة. لم يسقط اي ضحايا. كل شيء الان تحت السيطرة ونحن نحقق في القضية."

ونفى مسؤولو الشرطة ان الحادث كان هجوما انتحاريا.

وفي وقت سابق قال شاهد من رويترز انه سمع اطلاق نار وانفجارين على الاقل. وقال مصدر بالشرطة طالبا عدم نشر اسمه ان عدة انتحاريين هاجموا مركز الشرطة.

وتستهدف حركة طالبان بصورة عامة العسكريين او الاجانب كما حدث في الهجوم على قافلة مركبات لقوة المعاونة الامنية الدولية (ايساف) التي يقودها حلف الاطلسي اواخر اكتوبر تشرين الاول والذي اسفر عن سقوط 13 قتيلا. ووقع ذلك الهجوم في غرب المدينة ايضا وهي منطقة لا يوجد بها تركيز كبير للسكان الاجانب.

وقتل تفجير انتحاري 80 شخصا في هجوم على مزار شيعي في كابول الاسبوع الماضي وهو عمل ادانته طالبان.

ورغم وجود عشرات الالوف من القوات الغربية في افغانستان تقول الامم المتحدة وجماعات اخرى ان العنف بلغ ذروته منذ اطاحت قوات افغانية تقودها الولايات المتحدة بطالبان من السلطة اواخر 2001 .

وتقول القوات التي يقودها حلف الاطلسي ان الشهور القليلة الماضية شهدت انخفاضا في الهجمات التي ينفذها المتمردون ضد جنودها.

ع ع - ا س (سيس)