إصابة ستة في انفجار استهدف القوات الدولية في لبنان

Tue Jul 26, 2011 8:39pm GMT
 

(لزيادة عدد الجرحى الى ستة)

بيروت 26 يوليو تموز (رويترز)-استهدفت عبوة ناسفة آلية تابعة للقوات الدولية العاملة في جنوب لبنان (اليونيفيل) في مدينة صيدا اليوم الثلاثاء ما ادى الى اصابة ستة جنود فرنسيين.

وقال مسؤول امني لبناني ان عبوة ناسفة استهدفت ناقلة جند قرب جسر في صيدا مضيفا ان الجرحى هم من الكتيبة الفرنسية.

وقال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه ان الجنود الفرنسيين الستة أصيبوا بجروح وطالب السلطات اللبنانية ببذل قصارى جهدها لمعرفة ما حدث وتقديم مرتكبي هذا العمل للعدالة.

وقال جوبيه في بيان "لن نتسامح مع استهداف أفراد الامن الذين تم نشرهم في اطار مهمة حفظ السلام التابعة للامم المتحدة على هذا النحو."

وقال مكتب رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي في بيان ان رئيس الوزراء أمر بالتحقيق في الحادث.

واظهرت صور من الموقع جريحين من اليونيفيل يقفان بالقرب من المركبة احدهما يضع ضمادة على احدى عينيه والاخر يضع ضمادة صغيرة على رقبته.

واكد الناطق الرسمي باسم قوات اليونيفيل نيراج سينج وقوع الانفجار لكنه قال "خبراء التفجير يعملون بالتنسيق مع الجيش اللبناني لمعرفة ظروف الحادث."

وقال "ان انفجارا استهدف قافلة لليونيفيل على الطريق السريع في صيدا ما ادى الى جرح خمسة نقل ثلاثة منهم الى المستشفى لتلقي العلاج."   يتبع