أمريكا تسلم السلطات العراقية آخر محتجز لديها

Fri Dec 16, 2011 8:54pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

واشنطن 16 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤول بالبيت الأبيض لرويترز إن الولايات المتحدة سلمت اليوم الجمعة آخر محتجز لديها في العراق الى السلطات العراقية بعد شهور من جهود أمريكية بلا جدوى لإقناع بغداد بتسليمه وتقديمه للمحاكمة.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض تومي فيتور ان واشنطن حصلت على تعهدات بأن علي موسى دقدوق -المشتبه بأنه يعمل لصالح حزب الله- سيحاكم على جرائمه. ويواجه دقدوق اتهاما بتدبير عملية خطف عام 2007 أسفرت عن مقتل خمسة عسكريين أمريكيين.

وقال فيتور "تم تسليمه هذا الصباح الى العراق."

ويخشى مشرعون امريكيون من عدم قدرة العراق على احتجاز دقدوق لفترة طويلة. وحثوا ادارة الرئيس باراك اوباما في يوليو تموز على بذل كل جهد ممكن لضمان تسليمه الى الولايات المتحدة.

وقال فيتور ان مسؤولين امريكيين بذلوا جهودا مكثفة مع بغداد لايجاد سبيل لمحاكمة أمام لجنة عسكرية امريكية "لاننا شعرنا ان هذا هو اسرع وسيلة ممكنة لتقديمه للعدالة."

واضاف قائلا "عملنا من اجل هذا على اعلى المستويات الحكومية الامريكية والعراقية ونواصل النقاش مع العراقيين بشان افضل السبل لضمان تقديمه للعدالة."

ويمثل تسليم دقدوق -المولود في لبنان- الى العراق احد المخاطر التي تواجهها الولايات المتحدة مع انتهاء الحرب التي استمرت نحو تسع سنوات والمغادرة المقررة لجميع القوات الامريكية هذا الشهر. واعرب مشرعون من بينهم السناتور جون مكين عن تخوفهم من عودة دقدوق الى ميدان القتال.

س م خ - أ س (سيس)