سودانيون يحتجون في الخرطوم على ارتفاع التضخم

Mon Sep 26, 2011 9:48pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

الخرطوم 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال شاهدا عيان وأحد النشطاء إن نحو 300 شخص تظاهروا لعدة ساعات في العاصمة السودانية احتجاجا على ارتفاع نسبة التضخم في أكبر احتجاج بالخرطوم منذ عدة اشهر.

وأبلغ شاهدا العيان والناشط رويترز ان الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين لكنهم تجمعوا مجددا عدة مرات وسدوا الطرق حتى المساء.

وقال أحد المحتجين الذي طلب عدم نشر اسمه "كان هناك نحو 300 محتج بينهم نساء. هتفوا قائلين: لا لارتفاع الأسعار. استمرت (المظاهرة) حتى المساء."

وقالت وزارة الداخلية في بيان ان الشرطة انهت ما وصفته بشغب "محدود". وأضافت ان حركة السير توقفت لفترة.

والاحتجاجات نادرة الحدوث في السودان الذي يعاني من ازمة اقتصادية حادة حيث بلغت نسبة التضخم 21 في المئة في أغسطس آب مع ارتفاع كبير في أسعار السلع الغذائية.

وكان نشطاء قد رفضوا الأسبوع الماضي شراء اللحوم لثلاثة ايام للاحتجاج على ارتفاع الأسعار. وردت الحكومة بسلسلة إجراءات من بينها عدم تحصيل رسوم على واردات السلع الغذائية الأساسية.

ويشك الاقتصاديون في امكانية تراجع التضخم بسبب فقدان السودان لعائدات النفط عندما أصبح جنوب السودان دولة مستقلة. وأدى ذلك لنقص حصيلة النقد الأجنبي المطلوبة لدفع فاتورة الواردات وتسبب نقص الواردات في ارتفاع الأسعار.

أ س - ح ع (سيس) (قتص)