أمريكا تراقب تأثير مقتل العولقي على تنظيم القاعدة في جزيرة العرب

Thu Oct 6, 2011 9:58pm GMT
 

من تبسم زكريا

واشنطن 6 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولو أمن أمريكيون كبار اليوم الخميس إن الولايات المتحدة تراقب عن كثب كيف سيؤثر مقتل أنور العولقي -وهو رجل دين من أصل يمني أمريكي المولد له صلات بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب- على الجماعة التي تتخذ من اليمن مقرا لها واحتمال أن تشن هجمات انتقامية.

ويقول مسؤولون أمريكيون إن العولقي الذي قتل الأسبوع الماضي في هجوم بطائرة أمريكية بدون طيار كان له صلة بمؤامرات فاشلة لتفجير طائرة ركاب كانت في طريقها للولايات المتحدة في عام 2009 وطائرات شحن وهي في طريقها أيضا للولايات المتحدة في عام 2010 .

وقال ماثيو أولسن مدير المركز القومي لمكافحة الإرهاب أمام جلسة استماع في لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي "العولقي خطط وأدار محاولات لقتل أمريكيين ودعا مرارا الأفراد في الولايات المتحدة وفي شتى أنحاء العالم إلى ارتكاب جرائم إرهابية."

وأضاف "مقتله وجه ضربة لواحد من أكثر التنظيمات المرتبطة بالقاعدة نشاطا."

وتركز أجهزة الأمن الأمريكية على الكيفية التي سيؤثر بها مقتل العولقي على تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي تعتبره الولايات المتحدة التنظيم الأكثر خطورة.

وقال أولسن "نظل قلقين من نية الجماعة مهاجمة أهداف غربية وكذلك جهودها الدعائية التي تستهدف إلهام متطرفين غربيين لديهم عقليات مماثلة."

وأضاف أولسن أن اليمن ساحة رئيسية في المعركة وقاعد إقليمية لعمليات القاعدة في جزيرة العرب. ومضى يقول "المكاسب التي تحققت في الآونة الأخيرة في اليمن وتحديات الحكم التي تواجهها الحكومة اليمنية تزيد من مخاوفنا بشأن قدرة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب على شن هجمات إضافية تستهدف الأراضي الأمريكية والمصالح الأمريكية في الخارج."

وتشعر السلطات الأمريكية بقلق من ارتباط تنظيم القاعدة في جزيرة العرب بمتشددي حركة الشباب في الصومال والذين تربطهم أيضا صلات بالقاعدة.   يتبع