اعتقال رجال امن مضربين عن العمل بتونس

Mon Jun 27, 2011 3:51pm GMT
 

تونس 27 يونيو حزيران (رويترز) قالت وزارة الداخلية التونسية اليوم الاثنين ان عددا من رجال الامن المضربين عن العمل اعتقلوا بعد اصرارهم على مواصلة الاضراب مما خلق حالة من الفراغ الامني في المدينة.

واضافت الوزارة في بيان ان "اعوان الامن المضربين هددوا زملاءهم ومنعوهم من القيام بواجبهم ومنعوا جولان الدوريات الامنية وأغلقوا مقرات امنية مما خلق حالة من الفراغ الامني بكامل الولاية"

ودخل عدد من رجال الامن بقابس في اضراب مفتوح عن العمل للمطالبة باطلاق سراح زملاء لهم يحقق معهم القضاء بخصوص اطلاق رصاص على المتظاهرين اثناء الثورة التي اطاحت بنظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي في 14 يناير كانون الثاني الماضي.

وقال بيان وزارة الداخلية "امام ما تمثله هذه التصرفات غير المسؤولة من تهديد صريح لسلامة المواطنين في ارواحهم وممتلكاتهم واصرارهم على مواصلة الاضراب..استوجب الامر تطبيق القانون وايقاف هذه العناصر وفتح بحث عدلي".

وقال سكان من قابس انه جرت اشتباكات بين فرق خاصة وعناصر الامن وانه تم استعمال القنابل المسيلة للدموع قبل القاء القبض على هذه العناصر.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية لرويترز انه تم القاء قنابل مسيلة للدموع ثم اعتقال هذه العناصر دون ان يؤكد او ينفي حصول اشتباكات.

وسمحت تونس بعد الثورة لعناصر الامن بانشاء نقابات للدفاع عنهم لكن تكرار الاضراب اصبح مصدر قلق للحكومة التي تكافح لاستعادة الهدوء والاستقرار الامني في البلاد منذ رحيل بن علي.

ط ع - ا س (سيس)