17 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 16:14 / منذ 6 أعوام

مدير وكالة الطاقة الذرية: من واجبي تنبيه العالم بشأن إيران

(لإضافة تصريحات لمدير وكالة الطاقة الذرية وتفاصيل بشأن مشروع القرار)

من فريدريك دال و سيلفيا ويستال

فيينا 17 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال يوكيا أمانو المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة اليوم الخميس إن من واجبه ”تنبيه العالم“ بشأن نشاط مشتبه به في إيران لتطوير قنابل نووية وأضاف أن القوى الكبرى مستعدة لزيادة الضغط على طهران.

وأكد أمانو على الحاجة لاجراء محادثات جادة وقال إنه يريد إرسال بعثة رفيعة المستوى إلى إيران لبحث المخاوف المتزايدة بشأن الأبعاد العسكرية المحتملة للنشاط النووي لطهران.

في الوقت نفسه قال دبلوماسيون ان القوى العالمية الست وافقت على مسودة قرار للوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الخميس يهدف الى ممارسة ضغط دبلوماسي على ايران لمعالجة المخاوف المتزايدة بشأن برنامجها النووي.

وحسب نسخة اطلعت عليها رويترز فان النص الذي سيبحثه مجلس محافظي الوكالة التي تضم 35 دولة هذا الاسبوع يعبر عن ”القلق العميق والمتزايد بشأن القضايا التي لم تحل فيما يتعلق ببرنامج ايران النووي بما في ذلك تلك التي ينبغي توضيحها لاستبعاد وجود ابعاد عسكرية محتملة.“

وتوصلت الى النص القوى المشاركة في الجهود لحل النزاع النووي مع ايران دبلوماسيا وهي الولايات المتحدة الصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا والمانيا مما يعني ان موافقة مجلس محافظي الوكالة عليه مضمونة فعليا.

وقال أمانو في مؤتمر صحفي على هامش اجتماع لمجلس محافظي الوكالة المؤلف من 35 دولة ”من الواضح أن إيران أمامها قضية تحتاج للرد عليها.. يتعين علينا تنبيه العالم قبل حدوث الانتشار النووي بالفعل.“

وأذكى التقرير الذي صدر الأسبوع الماضي -بشأن إجراء إيران أبحاثا وتجارب مرتبطة بتطوير قدرات تسلح نووي- التوتر في الشرق الأوسط وزاد الضغوط الغربية لفرض مزيد من العقوبات على إيران.

وقال دبلوماسيون غربيون في فيينا إن القوى اتفقت على لغة توافقية لمسودة قرار ستعرض على مجلس المحافظين للموافقة عليها غدا الجمعة بعدما تغلبت دول غربية وروسيا على انقسامات أثارها من جديد تقرير أمانو.

لكن القرار لن يرضي أطرافا في الغرب وفي إسرائيل كانت تأمل أن تؤدي وثيقة أمانو إلى تحرك دولي ملموس لردع طهران مثل أن تحيل الوكالة الدولية للطاقة الذرية الملف الايراني إلى مجلس الامن الدولي.

وأضاف أمانو أنه كتب رسالة لرئيس هيئة الطاقة الذرية الايرانية فريدون عباسي دواني في وقت سابق الشهر الحالي يقترح فيها هذه الزيارة التي ستتناول قضايا أثارها أحدث تقرير للوكالة حول إيران.

وقال أمانو في اجتماع مغلق لمجلس محافظي الوكالة في فيينا وفقا لنسخة من كلمته ”على مدى الأعوام الثلاثة الماضية حصلنا على معلومات إضافية تعطينا صورة اكثر شمولا لبرنامج ايران النووي وتزيد من مخاوفنا بشأن الأبعاد العسكرية المحتملة.“

وأضاف في أقوى تصريحات علنية يدلي بها حتى الآن بشأن برنامج ايران النووي ”تشير المعلومات الى أن ايران مارست أنشطة مرتبطة بتطوير جهاز تفجير نووي.“

وتنفي إيران أنها تسعى لصنع أسلحة نووية وتقول إنها تخصب اليورانيوم لتشغيل محطات للكهرباء وحسب ورفضت معلومات المخابرات التي وردت في تقرير الوكالة ووصفتها بأنها مختلقة واتهمت الوكالة بأنها منحازة للغرب.

وقال امانو ”أتمنى الاتفاق على موعد مناسب قريبا (لزيارة فريقه لايران). من الضروري أن يكون هناك تخطيط جيد لهذه المهمة ويجب أن تتناول المسائل التي وردت في تقريري.“

وأضاف ”من الضروري أن تكون أي مهمة من هذا النوع مدروسة جيدا وأن تتناول القضايا التي تضمنها تقريري.“

واردف قائلا ”أطلب من إيران أن تتعاون مع الوكالة تعاونا حقيقيا دون تأخير وتقدم الإيضاحات المطلوبة فيما يتعلق بالأبعاد العسكرية المحتملة لبرنامجها النووي.“

وسيكون الاتفاق بين القوى الست حول نص مشترك موضع ترحيب في الغرب بعد أن دفع تقرير وكالة الطاقة الذرية روسيا إلى وصفه بأنه مسيس ويضر بفرص التوصل إلى حل للنزاع النووي الإيراني عبر التفاوض.

وكشف موقف موسكو انقسامات بين الدول الكبرى حول أفضل الطرق للتعامل مع هذه القضية فالدول الغربية تحاول استغلال التقرير لزيادة الضغوط على إيران لفرض عقوبات اقتصادية على الجمهورية الاسلامية وهو الامر الذي تعارضه روسيا والصين.

وقال دبلوماسي غربي إن القرار ”سيحافظ على استمرار الضغوط على إيران.“

ي ا - أ س (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below