الجيش النيحيري يضبط مصنعا لصنع القنابل بعد هجمات اسلاميين

Sat Dec 17, 2011 9:36pm GMT
 

مايدوجوري/كانو 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال الجيش ان السلطات النيجيرية داهمت اليوم السبت مصنعا لصنع القنابل يخص طائفة اسلامية في شمال شرق البلاد بعد هجمات بالاسلحة والقنابل بالمنطقة على مدى اربعة ايام قتل فيها سبعة اشخاص على الاقل.

وتشن جماعة بوكو حرام تمردا ضد الحكومة النيجيرية. وكانت هجماتها تقتصر الى حد كبير على ولاية بورنو في شمال شرق البلاد لكن هذا العام هاجمت اقاليم اخرى في الشمال الذي تقطنه غالبية من المسلمين والعاصمة ابوجا.

وقال اللفتنانت كولونيل محمد حسن المتحدث باسم قوة المهام العسكرية المشتركة لولاية بورنو ان المصنع اكتشف في منزل في منطقة بولوري بمدينة مايدوجوري الرئيسية بالولاية.

واضاف في افادة صحفية "اكتشفت قوة المهام العسكرية المشتركة مصنعا كبيرا لانتاج المتفجرات وكميات كبيرة غير مستخدمة منها بالاضافة الى بنادق كلاشنيكوف وذخيرة ومواد اخرى."

ر ف - أ س (سيس)