28 أيلول سبتمبر 2011 / 14:17 / منذ 6 أعوام

تلفزيون- الموالون للقذافي يقاومون في سرت مسقط رأسه

القصة 3187

سرت في ليبيا

تصوير 28 سبتمبر ايلول 2011

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المدة 2.11 دقيقة

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

مقدمة - اوقفت نيران القوات الموالية للقذافي تقدم قوات الحكومة الانتقالية الليبية خلال محاولتها السيطرة على وسط مدينة سرت.

اللقطات

على بعد كيلومترين الى الشرق من وسط سرت

1 لقطات مختلفة لقافلة من قوات المجلس الوطني الانتقالي متوقفة على طريق يؤدي الى وسط سرت.

2 مقاتل من قوات المجلس الوطني الانتقالي واقف على شاحنة.

3 مقاتلان من المجلس الانتقالي يحتميان وراء حاجز على الطريق.

4 قذيفة مورتر-المقاتلان يطلقان القذيفة.

5 القذيفة اثناء اطلاقها.

6 القائد الميداني عمران العويمي يتحدث بالعربية.

7 لقطات اخرى مختلفة لقافلة القوات التابعة للمجلس الانتقالي وهي متوقفة.

8 وابل من الصواريخ يطلق من قاذفة على ظهر شاحنة خفيفة يتسبب في اشعال الشاحنة نفسها فيما يبدو.

9 لقطات مختلفة لقافلة المجلس الانتقالي تتحرك للامام ببطء.

10 صورة للافق باتجاه موقع الموالين للقذافي وصوت اشخاص يرددون ”الله اكبر“.

11 لقطات مختلفة لشاحنات خفيفة تابعة للمجلس الانتقالي متوقفة.

القصة - منعت النيران المكثفة للقناصة والمدفعية التابعة للقوات الموالية لمعمر القذافي المتحصنة في سرت قوات الحكومة الانتقالية في ليبيا من التقدم في مدينة سرت مسقط رأس الزعيم المخلوع يوم الاربعاء (28 سبتمبر).

وتحيط بسرت احد آخر معقلين يدعمان القذافي قوات من المجلس الوطني الانتقالي وتتعرض لهجمات جوية من حلف شمال الاطلسي.

ويواجه مقاتلو المجلس الانتقالي مقاومة شديدة من الموالين للقذافي الذين تمكنوا من التشبث بالمدينة بعد اكثر من شهر من سقوط نظام الزعيم الليبي.

ويعيق غياب التنسيق والانقسامات على الجبهة محاولاتهم للسيطرة على سرت وبني وليد التي تقع على بعد 180 كيلومتر جنوبي طرابلس.

وقال قائد يقود الهجوم على سرت امس الثلاثاء انه اجرى محادثات مع شيوخ القبائل داخل المدينة بشأن هدنة لكن قائد وحدة اخرى تابعة للقوات المناهضة للقذافي رفض المفاوضات.

ووقعت اشتباكات على بعد نحو كيلومترين الى الشرق من وسط سرت حيث تتعرض قوات المجلس الانتقالي لضغط من نيران القناصة والمدفعية لليوم الثاني على التوالي.

وقال القائد الميداني عمران العويمي ان قواته كانت تحاول تعزيز مواقعها في سرت وحولها بما في ذلك مطار القرضابية الذي يقع الى الجنوب مباشرة من سرت ومطار آخر جنوبي راس لانوف.

وفي سرت نفسها دفعت قوات المجلس الوطني بدبابتين و12 شاحنة من قوات المشاة في محاولة لكسر الجمود.

لكن القناصة اوقفوا الهجوم مجبرين المهاجمين على اتخاذ ساتر.

وقال مسعفون بمستشفى براس لانوف التي تقع على بعد 220 كيلومترا شرقي سرت انهم استقبلوا ست جثث لمقاتلين من المجلس الانتقالي لقوا حتفهم في القتال على الجبهة الشرقية للمدينة. واصيب 45 آخرون كثير منهم بنيران القناصة.

وبينما يستمر القتال تعبر المنظمات الانسانية عن انزعاجها في تفاقم الوضع في سرت.

والسيطرة على سرت التي تبعد 450 كيلومترا الى الشرق من طرابلس سيكون نصرا مهما للمجلس الانتقالي سيقربهم من تحقيق السيطرة على البلاد بالكامل بعد أكثر من شهر من سيطرة مقاتليهم على العاصمة طرابلس.

تلفزيون رويترز ع أ خ - ا س

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below