تقرير: مزاعم عن احتفاظ جندي بريطاني بأصابع قتلى من طالبان

Mon Aug 8, 2011 2:46pm GMT
 

لندن 8 أغسطس اب (رويترز) - ذكرت صحيفة صن اليوم الاثنين ان تحقيقا يجري مع جندي بريطاني يقاتل في افغانستان بشأن مزاعم عن قيامه بقطع اصابع متشددين من طالبان بعد مقتلهم واحتفظ بها كتذكار.

وقالت الصحيفة ان المزاعم تدور حول جندي خدم في الكتيبة الخامسة من الفوج الملكي الاسكتلندي خلال عملها في اقليم هلمند المضطرب في جنوب افغانستان.

وقالت وزارة الدفاع في بيان "يمكننا تأكيد ان الشرطة العسكرية الملكية ( فرع التحقيقات الخاصة) تحقق في الواقعة.

"لن يكون من المناسب التعليق بأكثر من ذلك في ظل استمرار (التحقيق)."

وكانت هذه ثاني زيارة للكتيبة الى افغانستان والتي ساعدت خلالها في ادارة مركز تدريب للشرطة المحلية في حين شاركت بعض السرايا مع وحدات قتالية اخرى.

ويعتقد ان التحقيق بدأ بعد عودتها في ابريل نيسان.

ونقلت صن عن مصدر قوله "ربما قطع اصابع متشددين قتلى من طالبان على ما يبدو.

"ثمة شائعة عن انه ربما كان يريد الاحتفاظ بها كتذكار وهو امر مروع للغاية. هذه المزاعم هزت الكتيبة."

وقال مسؤول عسكري انه جرى ابلاغ الجنود البريطانيين بأن يعاملوا قتلى العدو بنفس الاحترام الذي يعاملوا به قتلاهم.

ولبريطانيا نحو 9500 جندي في افغانستان وهي ثاني اكبر قوة عسكرية اجنبية بعد الولايات المتحدة.

ع أ خ - أ س (سيس)