المعارضة في بلدة بئر الغنم تستعد للزحف صوب طرابلس

Mon Aug 8, 2011 4:27pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل وتشكيل المعارضة قوة لحماية حقول النفط)

من مايكل جورجي

بئر الغنم (ليبيا) 8 أغسطس اب (رويترز) - قال مقاتلو المعارضة الليبية الذين سيطروا على بلدة بئر الغنم الواقعة على بعد نحو 80 كيلومترا إلى الجنوب من العاصمة طرابلس اليوم الإثنين انهم سينطلقون باتجاه العاصمة طرابلس معقل الزعيم معمر القذافي لكنهم يتوقعون قتالا شرسا.

وهذه البلدة الصغيرة الواقعة في الصحراء هي أقرب موقع تسيطر عليه المعارضة من طرابلس ومن المرجح أن تعطي السيطرة عليها في مطلع الأسبوع أملا جديدا للحملة المستمرة منذ ستة اشهر للإطاحة بالقذافي.

وكان مقاتلو المعارضة يتمركزون منذ اواخر يونيو حزيران على مشارف بئر الغنم عاجزين عن التقدم. وقال المقاتلون في البلدة اليوم إنهم تحركوا إليها يوم السبت تحت غطاء من طائرات حلف الأطلسي.

وقالوا إن هدفهم التالي هو بلدة الزاوية المطلة على البحر المتوسط على بعد 50 كيلومترا إلى الغرب من طرابلس.

وشهدت الزاوية انتفاضتين فاشلتين على حكم القذافي منذ فبراير شباط. والكثير من المقاتلين في بئر الغنم من هناك لكن عددا ممن شارك في الانتفاضتين إما أنهم قتلوا أو سجنوا.

وقال المقاتل مراد بدة الذي كان يجلس تحت ظلال شجرة ويردد أغنية عن الزاوية "هدفنا السيطرة على الزاوية. بمجرد أن نفعل ذلك.. يكون أمر القذافي انتهى."

وفي الشرق قال مسؤولون بالمعارضة انهم شكلوا قوة لحماية منشآت النفط في خطوة قد تسمح لهم باستئناف صادرات النفط المعتادة.   يتبع