مشرف يقول انه سيعود إلى باكستان لقيادة حزبه الجديد في الانتخابات

Sun Jan 8, 2012 8:46pm GMT
 

(لإضافة اعلان مشرف ومظاهرة وتغيير المصدر)

كراتشي 8 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف اليوم الاحد انه يعتزم العودة إلى باكستان في وقت لاحق هذا الشهر لقيادة حزبه الذي تشكل مؤخرا رغم المخاوف بشأن أمنه وسلامته وإمكانية تعرضه للاعتقال.

وقال مشرف لحشد من نحو ثمانية آلاف من انصاره في وسط كراتشي في كلمة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من دبي "هناك محاولات لإثارة مخاوفي لكن هؤلاء الناس لا يعرفون انني لست ممن يخافون."

وأشار الجنرال السابق الى انه سيعود في الفترة ما بين 27 و30 يناير كانون الثاني دون ان يلتفت الى التهديدات الامنية. وقال "لقد خضت حروبا. أنا لا أهاب الخطر."

ومن شأن عودة مشرف لقيادة حملة حزب الرابطة الاسلامية لكل باكستان في الانتخابات التي تجرى بحلول 2013 ان تزيد حالة الغموض السياسي في وقت يتصاعد فيه التوتر بين الحكومة المدنية والجيش الذي يهيمن على شؤون السياسة الخارجية والامن.

وكان مشرف قد استقال من منصبه وانتقل للعيش خارج البلاد منذ عام 2008 وهددت الحكومة الائتلافية الجديدة بملاحقته جنائيا.

وتراجعت شعبية مشرف بعد ان خاض نزاعا مع السلطة القضائية وفرض حالة الطوارئ لفترة قصيرة عام 2007.

وذكرت مصادر سعودية وباكستانية لرويترز اليوم الاحد ان مشرف الذي استولى على السلطة عام 1999 في انقلاب عسكري ينوي السفر إلى السعودية لكسب تأييدها قبل ان يتوجه إلى بلاده.

وتملك السعودية نفوذا قويا في الدوائر السياسية الباكستانية بسبب الدعم الذي تقدمه لباكستان.   يتبع