ليبيا تعتزم شحن النفط الخام من طبرق بنهاية سبتمبر

Sun Aug 28, 2011 8:20pm GMT
 

من ايما فارج

بنغازي (ليبيا) 28 أغسطس اب (رويترز) - تعتزم ليبيا استئناف الإنتاج في حقلين نفطيين بشرق البلاد في منتصف سبتمبر أيلول وتصدير الخام من مرفأ طبرق بنهاية الشهر ذانه مما يشيع الارتياح في الدول الاوروبية التي تعتمد على الصادرات الليبية.

وتوقف انتاج النفط فعليا في ليبيا العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) منذ شهور بعد أن الحقت الاشتباكات بين المعارضة المسلحة والقوات الموالية لمعمر القذافي الضرر بالبنية التحتية ودفعت العمال الأجانب للهرب.

ومنذ اندلاع الحرب الاهلية في فبراير شباط اضطرت الدول الكبرى لدفع أكثر من 100 دولار للبرميل من الخام مزيج برنت وزاد تكلفة الاستيراد للمشترين الرئيسيين مثل ايطاليا والمانيا وفرنسا.

وقال عبد الجليل معيوف المتحدث باسم شركة الخليج العربي للنفط لرويترز "العمليات ستبدأ في 15 سبتمبر وبنهاية الشهر سنكون قادرين على التصدير من طبرق" مشيرا إلى حقلي سرير ومسلة في عمق الصحراء الليبية.

وأضاف أنه سيتم إرسال فرق من الفنيين إلى الحقلين بعد انتهاء شهر رمضان في الاسبوع الاول من سبتمبر ايلول.

ومضى قائلا ان الانتاج المبدئي سيتراوح بين 60 الفا و100 الف برميل يوميا وستعتمد أي زيادة أخرى على حالة الآبار. واوضح ان بعض هذا النفط سيستخدم لتغذية مصافي النفط التابعة لشركة الخليج العربي للنفط في شرق ليبيا بمجرد أن تستانف العمل.

ولحقت أضرار بحقول النفط في شرق ليبيا على يد القوات الموالية للقذافي خلال الحرب الأهلية ولاقى 14 من عمال النفط حتفهم.

وقالت الشركه إنه تم معالجة الأضرار في حين قال مسؤولون من المعارضة إنهم أنشاوا قوة أمنية خاصة لحماية البنية التحتية للنفط من المخربين.   يتبع