أمير الكويت يحدد الثاني من فبراير موعدا لانتخابات البرلمان

Sun Dec 18, 2011 8:36pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

الكويت 18 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت وكالة الانباء الكويتية اليوم الاحد ان أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح دعا إلى انتخابات برلمانية مبكرة في الثاني من فبراير شباط بعد نحو اسبوعين من حل مجلس الأمة في صراع بين الحكومة والمجلس أصاب الحياة السياسية في الكويت بالشلل.

ويأتي قرار أمير الكويت عقب استقالة الحكومة التي يقودها ابن أخيه الشيخ ناصر المحمد الصباح في اسوأ ازمة سياسية تشهدها الكويت منذ 20 عاما.

وكان الشيخ ناصر قد استقال فجأة بعد ان اقتحم مشرعون معارضون ومحتجون البرلمان مطالبين بتنحيه بسبب مزاعم عن تفشي الفساد على مسوى عال وسوء الادارة وهي اتهامات نفاها الشيخ ناصر.

وساعدت الثروة النفطية ومزايا اجتماعية سخية الكويت على النجاة من الانتفاضات التي اطاحت برؤساء دول عربية اخرى هذا العام.

وتعين على الامير الذي يملك القول الفصل في القرارات الرئيسية في الكويت تحديد موعد للانتخابات خلال ستين يوما بعد حل البرلمان في السادس من ديسمبر كانون الاول.

وفيما تحول إلى معركة سياسية بين الحكومة التي تهيمن عليها اسرة الصباح الحاكمة والبرلمان المنتخب المكون من 50 عضوا اثارت الحكومة غضب المعارضة برفضها طلبا باستجواب رئيس الوزراء. وانتهى هذا النزاع بالهجوم على البرلمان.

وعين الامير وزير الدفاع في الحكومة المستقيلة الشيخ جابر المبارك الصباح رئيسا جديدا للوزراء.

وقالت وكالة الانباء الكويتية ان الوزراء وافقوا في الاجتماع الاسبوعي للحكومة اليوم الاحد على ان تخضع الانتخابات لرقابة جمعية الشفافية الكويتية التي تديرها الدولة بالتنسيق مع وزارة الداخلية ووزارة الاعلام.

ا ج - أ س (سيس)