رئيس وزراء ليبيا ينفي منح الميليشيات مهلة لمغادرة طرابلس

Thu Dec 8, 2011 8:54pm GMT
 

من فرانسوا ميرفي وعلي شعيب

طرابلس 8 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - نفى رئيس الوزراء الليبي عبد الرحيم الكيب اليوم الخميس إعطاء مهلة للميليشيات لمغادرة العاصمة طرابلس وقال إنه يفضل المفاوضات وأقنع بالفعل مجموعة مسلحة كبيرة بالمغادرة.

وكان المجلس المحلي لطرابلس قال يوم الثلاثاء إنه منح الميليشيات حتى 20 ديسمبر كانون الأول لمغادرة المدينة في إطار استراتيجية جديدة لتخليص العاصمة من المجموعات المسلحة التي ساعدت قبل نحو ثلاثة اشهر في الإطاحة بمعمر القذافي وبقيت بها بعد ذلك.

وجعلت الحكومة المؤقتة التي تولت السلطة قبل نحو اسبوعين تحسين الأمن اولوية لها. وتخليص العاصمة من الميليشيات التي جاء كثير منها من خارجها يشكل تحديا كبيرا يختبر قوة الحكومة الجديدة.

وقال الكيب للصحفيين خارج مكتبه بعد اجتماع مع وزير الخارجية الاسترالي كيفين رود "لم نعط أي مهلة."

وردا على سؤال بشأن موعد العشرين من ديسمبر كانون الأول قال الكيب "لست من أعطى هذه المهلة."

وكان بيان المجلس المحلي لطرابلس يوم الثلاثاء والذي أورد تفاصيل الاستراتيجية قال إنه يتمتع بتأييد الكيب كما أعلن رئيس المجلس الاجراءات في مؤتمر صحفي داخل مقر الكيب.

لكن الكيب قال إنه يعتقد ان مثل هذا النهج التصادمي معيب.

واضاف بالانجليزية "تحديد مهلة مدتها أسبوعين (وقول) .. اخرجوا وإلا .. الأمور لا تدار بهذا الشكل."   يتبع