فيلم لبناني عن الحرب الأهلية يحصد أهم جوائز مهرجان تورونتو السينمائي

Sun Sep 18, 2011 9:24pm GMT
 

من جيفري هودجسون

تورونتو 18 سبتمبر أيلول (رويترز) - فاز فيلم عن الصراعات في قرية لبنانية خلال الحرب الاهلية بجائزة اختيار الجمهور في مهرجان تورونتو السينمائي الدولي اليوم الاحد وهي الجائزة التي تعتبر غالبا توطئة للفوز بجائزة الاوسكار.

ويحكي فيلم "هلا لوين" (الآن إلى أين) من اخراج اللبنانية نادين لبكي قصة قرية يسكنها مسلمون ومسيحيون. وعندما يهدد العنف الطائفي باجتياح القرية تقوم نساؤها باتخاذ حلول مبتكرة وأحيانا غريبة لإنهاء او منع العنف.

والفيلم الذي عرض للمرة الاولى في مهرجان كان في وقت سابق هذا العام هو المرشح الرسمي عن لبنان لجائزة افضل فيلم بلغة اجنبية في جوائر الاكاديمية للعام القادم.

وقال مسؤول عن المهرجان ان لبكي كتبت الفيلم في بيروت عام 2007 عندما اندلعت اشتباكات مسلحة. وفكرت المخرجة التي كانت حاملا في هذا الوقت في طريقة تحدث بها تغييرا في العالم كمخرجة سينمائية.

وقالت لبكي في رسالة قرئت على الجمهور أثناء احتفال تسليم الجوائز انها تركض وتتقافز فرحا في مطار فرانكفورت من السعادة.

وكان الفيلم الفائز بجائزة اختيار الجمهور العام الماضي هو فيلم "خطاب الملك" الذي فاز بعد ذلك بجائزة الاوسكار لأفضل فيلم. كما فازت افلام مثل "الجمال الامريكي" و"كراش" و"المليونير المتشرد" بالجائزة في تورونتو قبل فوزها بجائزة الاوسكار.

ا ج - ا س (من)