مقتل جنود ومتشددين في اشتباكات في جنوب اليمن

Sun Aug 28, 2011 9:30pm GMT
 

عدن (اليمن) 28 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤول محلي اليوم الاحد ان اشتباكات بين القوات الحكومية ومتشددين في جنوب اليمن ادت الى مقتل عدة جنود و20 مقاتلا من المتشددين بينما قصفت طائرات عسكرية منطقتين فقتلت عددا اخر من المتشددين.

وقال المسؤول ان خمسة جنود وضابط في الجيش و20 متشددا قتلوا في الاشتباكات بين الجيش اليمني والمتشددين قرب مدينة زنجبار.

واضاف لرويترز ان قوات الجيش تمكنت من استعادة السيطرة على منطقة غربي زنجبار للمرة الاولى منذ مارس اذار.

وفقدت حكومة الرئيس علي عبد الله صالح السيطرة على بعض المناطق في الجنوب بعد الاضطرابات السياسية والاحتجاجات الحاشدة التي استمرت شهورا للمطالبة بوضع نهاية لحكمه المستمر منذ 33 عاما.

وقصفت طائرتان عسكريتان اليوم ايضا معقلا للمتشددين في زنجبار واخر في بلدة الشقرا الساحلية في الجنوب الامر الذي ادى الى مقتل عدة أشخاص لكن لم يعرف على الفور العدد بالتحديد.

واستولى الاسلاميون المتشددون الذين تقول الحكومة انهم ينتمون الى جناح القاعدة في اليمن على ثلاث على الاقل من البلدات الجنوبية في الاشهر الاخيرة.

وسقطت الشقرا في أيدي المتشددين هذا الشهر وكانت ثالث بلدة يستولون عليها بعد السيطرة على جعار في محافظة ابين في مارس اذار وزنجبار عاصمة المحافظة في مايو ايار.

وقالت القوات البحرية اليمنية مساء امس السبت انها اغرقت زورقا سريعا يشتبه في انه كان يحمل متفجرات اثناء اقترابه من سفن للبحرية تقوم بدوريات في خليج عدن.

وما زال صالح يتعافى في السعودية بعد ان اصيب في محاولة اغتيال في يونيو حزيران لكنه تعهد عدة مرات بالعودة الى البلاد.

ع م ع - ا س (سيس)