محكمة بحرينية تؤيد أحكام السجن المؤبد على زعماء المحتجين

Wed Sep 28, 2011 9:43pm GMT
 

(لإضافة تعليقات لحزب معارض)

من أندرو هاموند

المنامة 28 سبتمبر أيلول (رويترز) - أيدت محكمة عسكرية بحرينية اليوم الاربعاء أحكام السجن المؤبد الصادرة ضد زعماء من المعارضة الشيعية لتنظيمهم احتجاجات اوائل العام لكن منظمة العفو الدولية وصفت المحاكمة بأنها "صورية".

وقالت وكالة الأنباء البحرينية إنه ما زال بإمكان الرجال الثمانية الطعن على الأحكام أمام محكمة التمييز المدنية. ويمكن الافراج عنهم عن طريق عفو من الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وكانت محكمة السلامة الوطنية الاستئنافية التي تشكلت خلال فرض حالة الأحكام العرفية التي أنهيت في 31 مايو ايار قد قضت بالسجن المؤبد على ثمانية من بين 21 متهما في يونيو حزيران. وحوكم أحد الثمانية غيابيا لانه يعيش في الخارج.

وكان من بين المدانين الواحد والعشرين زعيم حزب وعد العلماني ابراهيم شريف وهو سني وأيدت المحكمة الحكم الصادر عليه بالسجن خمس سنوات والمدون علي عبد الإمام الذي حكم عليه بالسجن 15 عاما ويعتقد أنه مختبيء داخل البلاد.

ومن بين الثمانية المحكوم عليهم بالسجن مدى الحياة النشط المدافع عن حقوق الانسان عبد الهادي الخواجة وزعماء من المعارضة مثل حسن مشيمع الذي دعا الى قيام نظام جمهوري في مملكة البحرين.

وتشتبك شرطة مكافحة الشغب بالبحرين وشبان من الاغلبية الشيعية بشكل شبه يومي خلال احتجاجات مطالبة بالديمقراطية في قرى محيطة بالعاصمة المنامة.

وأدين المتهمون الواحد والعشرون بتهم منها "تأسيس وادارة جماعة ارهابية لقلب دستور الدولة ونظامها الملكي" و "التحريض على بغض طائفة من الناس والازدراء بهم" و "جمع واعطاء أموال للجماعة الارهابية" و "السعي والتخابر مع منظمة ارهابية في الخارج تعمل لصالح دولة أجنبية" في اشارة الى ايران.   يتبع