الصليب الأحمر: المعارضة أسرت افارقة ضمن المحتجزين في معركة طرابلس

Mon Aug 29, 2011 2:26pm GMT
 

جنيف 29 أغسطس اب (رويترز) - قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الاثنين إن الأسرى الذين احتجزتهم قوات المعارضة الليبية في معركة السيطرة على طرابلس بينهم أجانب من عدد من الدول الافريقية.

وقال روبن وودو المتحدث باسم الصليب الأحمر في طرابلس لرويترز عبر الهاتف "نعم.. هناك اجانب ونحن قلقون بالطبع إزاء أي مواطنين اجانب احتجزوا... هم من منطقة افريقيا جنوب الصحراء ومنطقة المغرب ايضا."

ولم يحدد المتحدث جنسياتهم.

وتردد أن الزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي الذي ما زال مكانه مجهولا حتى الآن بعد أن هزمت المعارضة قواته في طرابلس جند أشخاصا من دول مجاورة لكنه نفى الاستعانة بمرتزقة.

ورأى مراسلون يوم السبت 22 جثة متحللة لرجال من أصل افريقي على شاطيء في طرابلس. وقال متطوعون حضروا لدفنهم إنهم مرتزقة قتلتهم قوات المعارضة بالرصاص بعد رفضهم الاستسلام.

وفي مارس اذار قال شبان أفارقة فروا إلى تونس لرويترز إن قوات القذافي تجمع المهاجرين الأفارقة وتجبرهم على محاربة المعارضة.

وقال وودو إنه لا تتوفر لديه بعد أرقام يمكن الاعتماد عليها حول العدد الإجمالي للأسرى في طرابلس لكن الصليب الأحمر يأمل التوصل إلى صورة كاملة أثناء زيارة موظفيه للمزيد ممن احتجزوا أثناء القتال.

وأضاف وودو "المشكلة هي ان بعض المحتجزين موجودون في أماكن غير رسمية.. ليسوا في سجون رسمية أو أماكن مثل هذا.. ومن ثم فإنه جهد مستمر يتطور ببطء بينما تحاول السلطات تجميع المحتجزين ووضعهم في أماكن احتجاز رسمية بشكل أكبر."

وقال "أمس وحده قمنا بزيارة 63 شخصا احتجزتهم السلطات وكان معنا شخص يعمل في المجال الطبي وسيتم تقديم المساعدة الطبية لثلاثة منهم."   يتبع