متحدث: فرنسا أرسلت أسلحة وأغذية للمعارضة الليبية

Wed Jun 29, 2011 3:16pm GMT
 

(لإضافة تصريح لمتحدث باسم الجيش)

من إليزابيث بينو وجون أيريش

باريس 29 يونيو حزيران (رويترز) - قال متحدث عسكري اليوم الأربعاء إن فرنسا زودت مقاتلي المعارضة الليبية في الجبل الغربي بأسلحة وذخائر وأغذية في أوائل يونيو حزيران لمنع قوات الزعيم الليبي معمر القذافي من اجتياح المنطقة.

وكانت صحيفة لو فيجارو الفرنسية نقلت عن مصادر لم تكشف عنها اليوم الأربعاء أن فرنسا أسقطت بالمظلات "كميات كبيرة" من الأسلحة بينها قاذفات صواريخ وبنادق آلية ومدافع رشاشة وصواريخ مضادة للدبابات على منطقة جبل نفوسة.

وقالت إن الخطوة محاولة لإعطاء دفعة لتقدم المعارضة نحو معقل القذافي في العاصمة طرابلس.

وقال تييري بوكار المتحدث باسم القوات المسلحة الفرنسية لرويترز "كان هناك إسقاط لمواد إغاثة إنسانية لأن الوضع الإنساني يتدهور وكان الوضع الأمني في لحظة ما يهدد على ما يبدو المدنيين الذين لا يستطيعون الدفاع عن أنفسهم."

وتابع "لذلك أرسلت فرنسا أيضا عتادا يسمح لهم بالدفاع عن أنفسهم يتألف من أسلحة صغيرة وذخائر" مضيفا أن الإسقاط الذي حدث في أوائل يونيو حزيران اشتمل على أدوية وأغذية.

ولم تحرز المعارضة سوى تقدم بطيء منذ بدء القصف الغربي قبل ثلاثة اشهر لكنها تقول انها تتقدم الآن نحو طرابلس.

وحقق مقاتلو المعارضة في منطقة الجبل الغربي جنوب غربي طرابلس اكبر تقدم منذ اسابيع بالوصول يوم الأحد الى بلدة بئر الغنم حيث يقاتلون قوات القذافي للسيطرة على البلدة.   يتبع