شباب مصر يواصلون معركة الانتخابات رغم ضعف أدائهم في الجولة الاولى

Fri Dec 9, 2011 3:46pm GMT
 

من محمود رضا مراد

القاهرة 9 ديسمبر كانون الاول (رويترز) - جاءت نتائج مرشحي الشباب الذين أطلقوا شرارة الانتفاضة الشعبية المصرية ضعيفة في الجولة الاولى من انتخابات مجلس الشعب المصري التي انتهت جولة الاعادة فيها يوم الثلاثاء الماضي مقارنة بالقوى الاخرى خاصة التيار الاسلامي الذي تصدر النتائج.

لكن يبدو أن هذه النتائج لم تضعف عزمهم ودفعتهم لتعديل اسلوبهم لتفادي الاخفاق الذي واجهه العديد من المرشحين عن احزاب وتحالفات "شباب الثورة" في الجولة الاولى من أول انتخابات تجري منذ سقوط حكم الرئيس حسني مبارك في فبراير شباط الماضي.

وقال الليبرالي عمرو حمزاوي الذي فاز في انتخابات الجولة الاولى لرويترز "الاحزاب الشبابية جديدة وقدراتها التنظيمية محدوده وامكانياتها ومواردها المالية محدودة. كما أن عدد مرشحيها محدود جدا سواء على القوائم او المقاعد الفردية."

وفي إشارة إلى الاحتجاجات على الحكم العسكري في ميدان التحرير أضاف حمزاوي استاذ العلوم السياسية "الاحزاب الشبابية مشغولة دائما ما بين مسار (ميدان) التحرير ومسار بناء المؤسسات في انتخابات برلمانية وهو ما قلل ايضا من فرصها في المنافسة."

وحصل حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين على اغلب المقاعد الفردية في الجولة الاولى كما حقق اعلى نسبة اصوات في القوائم يليه حزب النور السلفي.

ومن ابرز التحالفات الشبابية التي تخوض الانتخابات (تحالف الثورة مستمرة) الذي صب تركيزه في المرحلة الاولى على القوائم وترشح عدد قليل جدا من افراده على المقاعد الفردية. واعلنت اللجنة العليا للانتخابات حصول قوائم التحالف على 335 الفا و 947 صوتا من اجمالي عدد الاصوات الصحيحة في المرحلة الاولى وجاءت قوائم الثورة مستمرة في ترتيب متأخر خلف عدة قوائم لاحزاب وتحالفات اسلامية وليبرالية.

ودفع ذلك التحالف الذي يضم عدة كيانات هي ائتلاف شباب الثورة وحزب التيار المصرى وحزب التحالف الشعبي الاشتراكي والحزب الاشتراكي المصري وحزب التحالف المصري وحزب مصر الحرية وحزب المساواة و التنمية لاتخاذ قرار بدعم عدد من الشباب الذين يخوضون الانتخابات على المقاعد الفردية بصفتهم مستقلين في المرحلتين المقبلتين.

وقال محمد الجيلاني وكيل مؤسسي حزب التحالف المصري (تحت التأسيس) "اعتقد ان هذا الاسلوب سيحقق نتائج ايجابية في المرحلتين الثانية والثالثة."   يتبع