مشاركون في كرنفال لندن يتدفقون على الشوارع وسط حراسة الشرطة

Mon Aug 29, 2011 4:06pm GMT
 

من ستيفانو امبروجي

لندن 29 أغسطس اب (رويترز) - تدفق مشاركون في كرنفال نوتينج هيل على غرب لندن اليوم الاثنين للانضمام الى واحد من أكبر حفلات الشوارع في اوروبا حيث تم نشر عدد قياسي من افراد الشرطة لمنع تكرار اعمال الشغب التي هزت العاصمة البريطانية قبل ثلاثة اسابيع.

واليوم الاثنين وهو عطلة عامة في انجلترا هو اليوم الرئيسي في احتفالات الكرنفال التي تستمر يومين وهو احتفال سنوي لثقافة الكاريبي التي تجتذب نحو مليون شخص لمواكب الموسيقيين والراقصين.

واقيم على جانبي الشوارع التي تقع في مسار الموكب مئات من اكشاك الطعام التي علقت علم جاميكا المميز بألوانه الاصفر والاخضر والاسود وعلم ترينيداد وتوباجو باللونين الاسود والاحمر.

وتصاعدت روائح السمك المقلي ولحم الدجاج المقدد في الطريق في حين صدحت أصوات الموسيقى ودوت دقات الطبول ورقص المشاركون رقصات السامبا الشهيرة.

ويحمل الكرنفال أهمية أكبر من المعتاد هذا العام لانه أكبر حدث في لندن منذ اندلاع اعمال الشغب في السادس من اغسطس اب التي أضرت بسمعة المدينة.

وبينما لم يتبق على دورة الالعاب الاولمبية التي ستقام في لندن سوى أقل من عام فان قوة شرطة العاصمة تحتاج الى استعادة ثقة الرأي العام في قدرتها على تأمين الاحداث الكبيرة.

وقالت الشرطة انها اعتقلت 88 شخصا في اتهامات تتعلق بالمخدرات والسرقة ومخالفات اخرى بحلول صباح اليوم الاثنين وهو نفس العدد تقريبا للمعتقلين في نفس الفترة من العام الماضي. وجرى نشر أكثر من 6500 شرطي اليوم الاثنين وهو ما يزيد بنحو 1000 شرطي عن العام الماضي.

وتستخدم الشرطة سلطات خاصة تسمح لها بايقاف وتفتيش أفراد تشتبه في انهم يعتزمون اثارة اضطرابات واجبار افراد على نزع أي غطاء وجه.   يتبع