توكل كرمان الفائزة بجائزة نوبل:الاسلام لا يمثل تهديدا للديمقراطية

Fri Dec 9, 2011 6:56pm GMT
 

من جولاديس فوتش

اوسلو 9 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت الناشطة اليمنية الفائزة بجائزة نوبل للسلام توكل كرمان اليوم الجمعة ان الاسلام مثل غيره من الديانات لا يمثل تهديدا للديمقراطية.

ومما اثار انزعاج البعض في الغرب صعود الاحزاب الاسلامية لتكون الفائز الأكبر بعد ثورات الربيع العربي خاصة بعد فوز الاسلاميين في الانتخابات في كل من تونس والمغرب ونجاحهم في تحقيق تقدم كبير في المرحلة الاولى للانتخابات البرلمانية في مصر.

وقالت كرمان (32 عاما) التي ستتسلم جائزة نوبل غدا السبت بالمشاركة مع الليبيريتين الرئيسة الين جونسون سيرليف والناشطة ليما غبووي ان كل الاديان تحترم الديمقراية وتحترم حقوق الانسان وتحترم كل القيم التي يؤمن بها المدافعون عن الحريات.

وقالت كرمان الصحفية الاسلامية ان المشكلة ليست في الاديان نفسها وانما في الفهم الضيق لبعض اتباعها.

واضافت ان المشكلة الوحيدة تكمن في سوء فهم بعض معتنقي الاسلام والمسيحية واليهودية وغيرها من الاديان حيث يعتقد كل منهم ان ديانته هي الدين الحق.

ولقبت كرمان باسم "ام الثورة" ولعبت دورا مهما في الاحتجاجات المستمرة في اليمن التي اجبرت الرئيس اليمني علي عبد الله صالح على التنحي الشهر الماضي.

وقالت انها تأمل ان تؤدي الانتفاضة في بلادها إلى تحسين صورة اليمن في الخارج كأحد مناطق الجذب السياحي.

واضافت ان سمعة اليمن قبل الثورة كانت سيئة وان الحديث عن اليمن كان بشكل رئيسي يدور حول الارهاب واسامة بن لادن لكن اليمن الحقيقي سيظهر بعد الثورة ليمثل السلام والانجازات.

ومنحت لجنة نوبل النرويجية الجائزة للنساء الثلاثة لتسليط الاضواء على اهمية حقوق المرأة في تحقيق السلام. ويتسلم الثلاثة الجائزة في اوسلو في الذكرى 115 لوفاة الفرد نوبل وسوف يقتسمن قيمتها التي تبلغ 1.5 مليون دولار.

ا ج - أ س (سيس) (من)