بولندا تعلن عفوا عن المهاجرين غير الشرعيين

Thu Dec 29, 2011 7:16pm GMT
 

وارسو 29 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أعلنت السلطات البولندية اليوم الخميس عفوا سيسمح بموجبه لآلاف المهاجرين غير الشرعيين بالبقاء والعمل في البلاد في مؤشر على تحول البلاد إلى قوة اقتصادية اقليمية بعد اجتيازها حقبة العجز الشيوعية.

واصبحت بولندا التي كانت تقليديا من البلدان الطاردة للسكان جاذبة للمهاجرين خاصة من دول الاتحاد السوفيتي السابقة مثل اوكرانيا وروسيا البيضاء حيث تحقق معدلات مرتفعة من النمو الاقتصادي.

ووفقا للعفو سيكون بمقدور المهاجرين وطالبي اللجوء الذين لم يحصلوا عليه ابتداء من اول يناير كانون الثاني على بطاقة اقامة لمدة عامين وسوف يسمح لهم بالعمل بحرية في بولندا.

وقال رافال روجالا من وزارة الهجرة "بولندا تتحول بشكل متزايد إلى دولة جاذبة للاجانب لأن اقتصادها المتنامي يقودها إلى ان تصبح وجهة نهائية لا مجرد دولة عبور كما كانت في السابق."

وقال ان تقنين وضع المهاجرين سيفيد الاقتصاد البولندي بتحويلهم إلى دافعي ضرائب.

وينطبق العفو على المهاجرين غير المسجلة أسماؤهم الذين وصلوا إلى بولندا قبل 20 ديسمبر كانون الاول 2007 وعلى طالبي اللجوء الذي رفض طلبهم قبل الاول من يناير كانون الثاني 2010 بشرط ان يكونوا مقيمين في بولندا.

وقال روجالا ان من المتوقع ان تكون هذه الحملة اكثر نجاحا من مرات سابقة صدر فيها العفو في 2003 و 2007 لأن القيود اقل هذه المرة.

ا ج - أ س (سيس)