الحكومة الليبية المؤقتة تعلن السيطرة على مبان رئيسية في سرت

Sun Oct 9, 2011 8:11pm GMT
 

(لإضافة هجوم مضاد لقوات القذافي)

من رانيا الجمل وتيم جينور

سرت (ليبيا) 9 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت القوات التابعة للمجلس الوطني الانتقالي الحاكم في ليبيا اليوم الأحد إنها سيطرت على مبان مهمة في طريقها الى وسط مدينة سرت مسقط رأس الزعيم المخلوع معمر القذافي لكنها تعرضت لهجوم شرس مضاد اسفر عن سقوط عشرات الضحايا.

ويدفع الاستيلاء على سرت المجلس الوطني الانتقالي خطوة نحو السيطرة على البلاد بعد نحو شهرين من دخول العاصمة طرابلس لكن القوات الموالية للقذافي تبدي مقاومة عنيفة.

وسيطرت قوات المجلس الوطني على المستشفى الرئيسي والجامعة وقاعة فاخرة للمؤتمرات الدولية لكن جماعة كبيرة من قوات المجلس فرت بشكل فوضوي بعد ان تعرضت لقصف مدفعي مكثف.

كما تعرضت الجامعة وقاعة المؤتمرات التي سيطرت عليها قوات المجلس خلال الليل لهجوم مضاد مركز.

ودخل مراسلو رويترز إلى البنايات الرئيسية التي سيطر عليها المقاتلون المناهضون للقذافي وتأكدوا من السيطرة عليها وتجري اشتباكات عنيفة حاليا حول البنايات الثلاث ولم يتضح إن كانت بقيت تحت سيطرة مقاتلي المجلس الوطني بعد الهجوم.

وتحول زحف مجموعة كبيرة من مقاتلي المجلس الوطني الانتقالي الذين يحاولون دخول سرت من ناحية الغرب للاشتباك مع قوات القذافي إلى انسحاب فوضوي تحت وطأة القصف المدفعي الدقيق والمركز.

وهرعت شاحناتهم الخفيفة إلى الانسحاب بسرعة وشوهد بعضها يسرع في الانسحاب بإطارات ممزقة. كما شوهد رجل مصاب في ذراعه وساقه وهو يزحف على الارض مبتعدا بينما يصرخ القادة عبر اجهزة الارسال في قواتهم بالانسحاب.   يتبع