أمير سعودي:الدول العربية لن تسمح باستمرار "المذبحة" في سوريا

Fri Dec 9, 2011 8:45pm GMT
 

(لإضافة تصريحات وتفاصيل)

فيينا 9 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال الامير تركي الفيصل وزير المخابرات السعودية السابق اليوم الجمعة ان الدول العربية لن تقف مكتوفة الايدي وتسمح باستمرار المذبحة التي يتعرض لها الشعب السوري مضيفا ان من غير المرجح أن يتنحى الرئيس بشار الأسد عن السلطة طوعا.

وتعثرت الجهود الدبلوماسية الرامية لحل الازمة في سوريا بسبب رفض الأسد خطة سلام طرحتها جامعة الدول العربية اوائل نوفمبر تشرين الثاني.

وتدعو خطة الجامعة العربية الى عودة القوات السورية إلى ثكناتها والسماح بنشر مراقبين عرب في سوريا.

وقال الامير تركي الذي ينظر إليه على انه صاحب نفوذ رغم عدم توليه حاليا لاي منصب عام خلال مؤتمر في فيينا ان الجامعة العربية لن تقف مكتوفة الايدي وتسمح باستمرار المذبحة ضد الشعب السوري.

وتعرضت سوريا لعقوبات اقتصادية فرضتها عليها الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي وعلقت الجامعة العربية عضويتها بسبب حملة القمع التي تشنها ضد المحتجين المناهضين للأسد.

وأضاف الأمير تركي أمام المؤتمر ان يعتقد بأن اجراءات عقابية اضافية ستفرض على سوريا في المستقبل القريب.

غير ان روسيا والصين اعاقتا بشكل فعال اي اجراء مماثل في الامم المتحدة كما حذرت موسكو الغرب من التدخل في الشؤون الداخلية لحليف عربي قديم.

واعرب الامير تركي عن اعتقاده بانه مع استمرار اراقة الدماء سوف تنضم روسيا والصين إلى بقية المجتمع الدولي وتدركان انه يتعين على القيادة السورية الرحيل.   يتبع