متمردو دارفور ينضمون الى القتال ضد الجيش السوداني في جنوب كردفان

Tue Jul 19, 2011 9:15pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل ونفي الجيش السوداني)

الخرطوم 19 يوليو تموز (رويترز) - قالت كبرى الجماعات المتمردة في اقليم دارفور بغرب السودان انها نجحت في مهاجمة موقع تابع للحكومة بالتعاون مع مقاتلين مناهضين للخرطوم في ولاية جنوب كردفان التي تتاخم جنوب السودان.

ونفى الجيش السوداني هذا التصريح.

ولم يتسن التحقق من جهة مستقلة من صحة تقرير حركة العدل والمساواة لكنه يشير الى تنسيق أكبر بين عدد من الجماعات المتمردة في الشمال بعد انفصال جنوب السودان في التاسع من يوليو تموز.

وقال الطاهر الفقي المسؤول الرفيع في حركة العدل والمساواة ان حركته هاجمت ثكنة للقوات الحكومية في جنوب كردفان في العاشر من يوليو بعد يوم من انفصال الجنوب في عملية مشتركة مع الجيش الشعبي لتحرير السودان/القطاع الشمالي.

وذكر ان العملية انتهت يوم 17 يوليو.

وقال الفقي في اتصال هاتفي ان الهجوم أسفر عن الاستيلاء على عدد كبير من قذائف آر.بي.جي وبنادق كلاشنيكوف. وقال ان حركته ستقوم بمزيد من العمليات المشتركة مع الجيش الشعبي لتحرير السودان/القطاع الشمالي.

وقال الجيش السوداني في بيان انه صد هجوم المتمردين جنوبي كادقلي عاصمة جنوب كردفان ونفى بيان حركة العدل والمساواة بأنها ساعدت في الهجوم.

وذكرت وكالة انباء مرتبطة بجهاز الامن الحكومي السوداني ان وجود قوات من حركة العدل والمساواة في جنوب كردفان وجود دعائي فقط.   يتبع