بن علي يقول إنه تعرض لخديعة كي يغادر البلاد

Mon Jun 20, 2011 1:35pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

تونس 20 يونيو حزيران (رويترز) - قال الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي اليوم الاثنين إنه تعرض لخديعة اضطرته لأن يغادر البلاد ونفى إعطاءه أوامر لقوات الأمن بإطلاق النار على المحتجين الذين كانوا يطالبونه بالتنحي.

وفي بيان أعلنه محاموه قال بن علي إنه وافق على أن يستقل طائرة إلى المملكة العربية السعودية لتوصيل أسرته لمكان آمن وإنه كان يعتزم العودة على الفور.

لكنه قال إن الطائرة غادرت السعودية دونه بعد أن تجاهل الطاقم أوامره.

ونفى بن علي الذي بدأت محاكمته غيابيا اليوم الاتهامات الموجهة له بحيازة المخدرات والأموال والمجوهرات والأسلحة بشكل غير مشروع.

وأضاف أن الأسلحة كانت هدايا من رؤساء دول وإن المجوهرات هدايا من شخصيات أجنبية مرموقة لزوجته ليلى الطرابلسي.

وأضاف في البيان أنه تم دس الأموال والمخدرات في منزله والقصر الرئاسي بعد رحيله في إطار مؤامرة ضده.

وقدم بن علي أول سرد تفصيلي للأحداث التي انتهت بمغادرته تونس متوجها إلى السعودية يوم 14 يناير كانون الثاني منهيا 23 عاما قضاها في السلطة.

وفي ذلك الوقت تجمع آلاف المحتجين في قلب العاصمة للمطالبة بتنحيه متهمين إياه بالقضاء على المعارضة وفي الوقت ذاته السماح لأسرته بجمع ثروات طائلة والسيطرة على أغلب اقتصاد البلاد.   يتبع