مقتدي الصدر يدعو لوقف الهجمات على القوات الامريكية في العراق

Sun Sep 11, 2011 9:54am GMT
 

بغداد 11 سبتمبر أيلول (رويترز) - دعا رجل الدين الشيعي مقتدي الصدر اليوم الأحد أتباعه لوقف الهجمات على القوات الامريكية لضمان مغادرتها العراق قبل نهاية العام.

لكنه حذر من ان العمليات العكسرية سوف تستأنف اذا لم تغادر القوات الامريكية البلاد في الوقت المحدد وستكون "قاسية جدا".

وقال الصدر في بيان تلاه المتحدث باسم صلاح العبيدي انه حرصا على تحقيق استقلال العراق وانسحاب القوات "الغازية من اراضيه المقدسة" فمن الضروري وقف العمليات العسكرية حتى تكمل هذه القوات انسحابها.

ومن المقرر ان تنسحب القوات الامريكية من العراق بالكامل في الحادي والثلاثين من ديسمبر كانون الأول المقبل وحذر الصدر الذي قاتلت ميليشياته جيش المهدي القوات الامريكية حتى عام 2008 الشهر الماضي من ان المدربين العسكريين الامريكيين الذين سيبقون في البلاد بعد نهاية العام الجاري سيكونون مستهدفين.

ويتفاوص الساسة العراقيون مع الولايات المتحدة في الوقت الحالي بشأن القضية الحساسة الخاصة ببقاء عسكريين امريكيين كمدربين بعد عام 2011 بعد اكثر من ثمانية اعوام من الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للاطاحة بالرئيس السابق صدام حسين.

ويعتقد ان قوات الامن العراقية قادرة على التصدي للتهديدات الداخلية لكنها ذكرت انها لاتزال تحتاج تدريبا للدفاعات الجوية البحرية وبعض الاسلحة التقليدية الثقيلة.

والحركة السياسية للصدر حليف رئيسي لرئيس الوزراء نوري المالكي في ائتلاف هش يجمع بين الشيعة والسنة والاكراد.

ه ل - م ه (سيس)