الصليب الاحمر يحاول دخول سرت

Sat Oct 1, 2011 11:51am GMT
 

سرت (ليبيا) أول أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - وصل عمال الاغاثة من اللجنة الدولية للصليب الاحمر اليوم السبت الى سرت مسقط رأس الزعيم الليبي المخلوع معمر القذافي ويحاولون دخول المدينة المحاصرة.

وشوهدت شاحنة محملة بالامدادات وسيارتان تقلان مجموعة من الاوروبيين عند نقط تفتيش يحرسها مقاتلون مناهضون للقذافي على بعد نحو كيلومترين من وسط سرت.

ورفض العمال الاجانب التعليق لكن بعض قادة القوات الموالية للمجلس الوطني الانتقالي الليبي قالوا انهم سيحاولون تمكينهم من دخول المدينة.

وقال خالد الناس لرويترز "هناك توقف (في القصف) لذلك يمكن للعائلات المغادرة ..نحن نحاول التنسيق مع الصليب الاحمر."

وسرت احد المعقلين المتبقيين للقوات الموالية للقذافي وفشل المجلس الانتقالي في السيطرة عليها عبر عدة هجمات في الاسبوعين الماضيين.

ويمنع القتال جماعات الاغاثة من الدخول.

وتحذر الولايات المتحدة والمنظمات الانسانية مثل الصليب الاحمر من احتمال وجود قتلى وجرحى مدنيين في المدينة وان الاوضاع المعيشية مزرية.

وابلغ اطباء في مستشفى ميداني خارج سرت رويترز ان امرأة لاقت حتفها من سوء التغذية هناك وانهم شاهدوا حالات اخرى كهذه.

وينحي العديد من المدنيين الذين يغادرون سرت ومتحدث باسم القذافي باللائمة في مقتل مدنيين على الضربات الجوية لحلف شمال الاطلسي وقصف قوات المجلس الانتقالي.

وينفي حلف الاطلسي والمجلس الانتقالي ذلك ويقولان الى جانب بعض المدنيين الاخرين الذين يغادرون المدينة ان القوات الموالية للقذافي تشكل اكبر خطر على المدنيين حيث يعدمون الذين يعتقدون انهم متعاطفون مع الحكومة الجديدة.

ع أ خ - م ه (سيس)