11 أيلول سبتمبر 2011 / 12:32 / بعد 6 أعوام

مصحح/ نتنياهو يقول ان مصر ملتزمة بالسلام

(اعادة لتصحيح الصياغة في الفقرة العاشرة.. وتصحيح الفقرة الثالثة عشرة.. من.. بناء على طلب اوباما.. الى.. بناء على طلب نتنياهو)

من جيفري هيلر

القدس 11 سبتمبر أيلول (رويترز) - عبر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الاحد عن ثقته في التزام مصر بالسلام مع اسرائيل بعدما هز اقتحام سفارتها في القاهرة اسس العلاقات الهشة بين البلدين.

واجبر تفجر العداء الشعبي تجاه اسرائيل في المظاهرات امس السبت اسرائيل على اعادة سفيرها من مصر امس فيما توترت العلاقات بين الدولتين اللتين يجمعها ما تصفه اسرائيل منذ فترة طويلة "بالسلام البارد".

واندلعت الازمة الجديدة مع مصر - التي اطاحت برئيسها حسني مبارك الذي ابقى الاحتجاجات المناهضة لاسرائيل قيد السيطرة وسط مساعدات امريكية ضخمة - الاسبوع الماضي فقط بعدما طردت تركيا السفير الاسرائيلي في خلاف بشأن غارة اسرائيلية في 2010 على قافلة مساعدات بحرية كانت متجهة الى غزة اوقعت تسعة قتلى اتراك.

وابلغ نتنياهو حكومته مكررا تصريحات له امس ان اسرائيل على اتصال مع السلطات المصرية بشأن اعادة السفير الاسرائيلي الى القاهرة والترتيبات الامنية اللازمة لحمايته وطاقم العاملين معه.

وقال نتنياهو في تصريحات علنية في الجلسة "هؤلاء الذين يمزقون الاعلام ..إنما هم ينكرون السلام و(وجود) البلاد.

"انا سعيد بأن هناك قوى اخرى في مصر بينها الحكومة المصرية مهتمة بتعزيز السلام."

وفي اعمال العنف التي تفجرت يوم الجمعة وامتدت الى الساعات الاولى من صباح السبت اقتحمت حشود السفارة الاسرائيلية وحاصرت فريقا امنيا مكونا من ستة افراد.

ووصف قادة اسرائيل ووسائل الاعلام الاسرائيلية الغضب الشعبي تجاه الدولة العبرية بأنه هجوم على معاهدة السلام مع مصر المبرمة عام 1979 .

وقال نتنياهو في اشارة الى المعاهدة بين البلدين "سنلتزم بها."

لكن الاحداث في القاهرة زادت من قلق اسرائيل بشأن تحولات "الربيع العربي" في مصر.

وقال نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي دان ميريدور لراديو اسرائيل "ما بدأ بشعارات غربية - هل سينتهي بالاسلام أم الدكتاتورية أم الديمقراطية؟ كل هذا لا يزال مفتوحا تماما."

وحملت الصفحات الاولى للصحف الاسرائيلية صورا للمتظاهرين المبتهجين وهم يلوحون بالاعلام في شرفة السفارة التي توجد في مبنى مرتفع.

واظهرت صور اخرى نتنياهو ويتابع بقلق المشهد في التلفزيون في العطلة اليهودية يوم السبت.

وانقذت القوات المصرية افراد الامن الذين قال مسؤولون اسرائيليون انهم اطلقوا النار في الهواء في مرحلة من المراحل بعدما تدخل الرئيس الامريكي باراك اوباما لدى الحكام العسكريين في مصر بناء على طلب نتنياهو.

واعادت طائرتان اسرائيليتان الفريق الامني والسفير الاسرائيلي اسحق ليفانون والعاملين في السفارة وافراد اسرهم.

وبقي دبلوماسي واحد في مصر لتسيير العمل في السفارة وتعهد حكام مصر امس بمحاكمة المسؤولين عن العنف الذين قتل فيه ثلاثة اشخاص واصيب 1049.

(شارك في التغطية مكتب القاهرة)

ع أ خ - م ه (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below