فتاة أفغانية تعرضت للتعذيب بعد رفضها العمل كعاهرة

Sat Dec 31, 2011 1:32pm GMT
 

من حامد شاليزي

كابول 31 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤولون اليوم السبت إن عائلة زوج فتاة أفغانية تبلغ من العمر 15 عاما عذبتها وضربتها وحبستها في دورة مياه لشهور بعد أن رفضت العمل كعاهرة.

وكانت سحر جول في حالة حرجة عندما أنقذت من منزل في إقليم بغلان بشمال البلاد الأسبوع الماضي بعد أن أبلغ جيرانها أنهم سمعوها وهي تبكي وتئن من الألم.

وذكرت شرطة بغلان أن عائلة زوجها اقتلعت أظافرها وحلقت شعرها وحبستها في دورة مياه مظلمة لنحو خمسة شهور ولم تكن تقدم لها ما يكفي من الطعام والمياه.

وقالت رحيمة ظريفي مسؤولة شؤون المرأة في بغلان لرويترز "تزوجت (سحر) منذ سبعة شهور وهي أساسا من إقليم بدخشان. حاولت عائلة زوجها ارغامها على العمل كعاهرة لكسب المال."

ورغم مرور ستة أيام على انقاذها ما زالت الندوب والكدمات تغطي جسم سحر وما زالت احدى عينيها متورمة ومغلقة بسبب التعذيب. وقال أطباء إنها تعالج في مستشفى حكومي في كابول ولكن علاجها قد يستغرق عدة أسابيع وربما تكون بحاجة للسفر إلى الهند.

وقالت وزيرة الصحة ثريا دليل للصحفيين بعد زيارة سحر اليوم مع وزيرة شؤون المرأة "هذه واحدة من أسوأ أعمال العنف ضد الأفغانيات. يجب معاقبة الجناة حتى نلقن الآخرين درسا."

وذكر محمد ضياء مسؤول الشرطة في بغلان الذي ساعد في انقاذ الفتاة إن حماة سحر وشقيقة زوجها اعتقلتا ولكن الزوج ووالده فرا.

وأبلغ ضياء رويترز عبر الهاتف من بغلان "بدأنا عملية بحث جادة عن الزوج وآخرين."   يتبع