المعارضة التركية تقول إنها أنهت مقاطعتها للبرلمان

Mon Jul 11, 2011 1:39pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

أنقرة 11 يوليو تموز (رويترز) - قال حزب الشعب الجمهوري وهو الحزب المعارض الرئيسي في تركيا اليوم الاثنين إن نوابه سيؤدون اليمين الدستورية منهين بذلك مقاطعة للبرلمان شابت دعوة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان إلى توافق لصياغة دستور جديد.

وكان حزب الشعب الجمهوري الذي حصل على 135 مقعدا في البرلمان المؤلف من 550 مقعدا في الانتخابات التي أجريت في 12 يونيو حزيران رفض أن يؤدي نوابه اليمين الدستورية عندما افتتح البرلمان دورته في 28 يونيو حزيران.

وقال مسؤولو حزب الشعب الجمهوري لرويترز إن نوابه سيؤدون اليمين اليوم بعد التوصل إلى اتفاق مع حزب العدالة والتنمية الحاكم بشأن الحظر المفروض على مرشحين منتخبين.

وحصل حزب العدالة والتنمية الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء اردوغان على أغلبية قوية في الانتخابات لكنه ما زال يحتاج إلى التعاون مع المعارضة لتحقيق توافق لدستور جديد مزمع يحل محل الدستور الذي صيغ بعد انقلاب عسكري عام 1980 .

ولحزب الشعب الجمهوري مرشحان انتخبا لكنهما محتجزان دون إدانة. وكلاهما مشتبه به في تحقيق موسع في مؤامرات ضد الحكومة.

كما ان حزب السلامة والديمقراطية الموالي للأكراد والذي حصل على 36 مقعدا يقاطع البرلمان احتجاجا على احتجاز بعض مرشحيه.

ومن المرجح أن تطغى القضية القبرصية على النقاش الدائر حول الدستور الجديد.

د م - م ه (سيس)