سبتمبر يسجل ثاني اقل عدد للضحايا المدنيين في العراق خلال 2011

Sun Oct 2, 2011 11:42am GMT
 

بغداد 2 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أظهرت بيانات صدرت عن وزارة الصحة في ساعة متاخرة أمس السبت أن عدد المدنيين الذي قتلوا في اعمال عنف في العراق انخفض إلى 110 اشخاص في سبتمبر ايلول من 155 في اغسطس آب وهو ثاني أقل عدد للضحايا خلال شهر في العام الجاري.

وفي مايو أيار من العام الجاري اعلن عن وفاة 102 مدني وهو أقل رقم منذ بداية 2011.

وتراجعت أعمال العنف تراجعا حادا من ذروتها في عامي 2006 و2007 لكن عمليات القتل والهجمات مازالت تحدث على نحو شبه يومي مع استعداد القوات الامريكية للانسحاب بعد اكثر من ثمانية اعوام من الغزو الذي اطاح بالرئيس السابق صدام حسين.

وتراجع عدد رجال الشرطة الذين لاقوا حتفهم إلى 42 في سبتمبر من 45 في اغسطس بينما قتل 33 جنديا مقابل 39 في الشهر السابق حسب بيانات وزارتي الشرطة والدفاع.

وذكرت الوزارتان ان 132 مدنيا و150 من رجال الشرطة و82 جنديا اصيبوا في هجمات في سبتمبر.

ويوم الجمعة قتل 18 شخصا على الاقل واصيب 63 حين انفجرت سيارة كبيرة ملغومة وسط جنازة شيعية في مدينة الحلة جنوبي بغداد.

وفي 12 سبتمبر قتل مسلحون 22 زائرا شيعيا في كمين في محافظة الانبار معقل السنة في الغرب.

وبعد يومين انفجرت سيارة ملغومة استهدفت مطعما شهيرا مما اسفر عن مقتل 15 شخصا واصابة 46 في بلدة الحمزة الشيعية جنوبي بغداد.

ه ل - م ه (سيس)