ضابط مخابرات ليبي يقول بعد القبض عليه إن القذافي لايزال قويا

Fri Aug 12, 2011 1:29pm GMT
 

من مايكل جورجي

شلغودة (ليبيا) 12 أغسطس اب (رويترز) - قال ضابط بالمخابرات الليبية ألقت المعارضة المسلحة القبض عليه إن نحو 70 في المئة من الليبيين في طرابلس معقل الزعيم معمر القذافي مازالوا يؤيدونه وإنه ليس معرضا لخطر السقوط قريبا.

وقال العميد الهادي العجيلي الذي وصف نفسه بأنه عضو في جهاز المخابرات الليبي إن معظم مناطق طرابلس هادئة مضيفا أن هناك بعض المعارضة للقذافي لكنه يعتبر أنه في أمان.

وقال العجيلي (54 عاما) وهو اب لستة ابناء ألقت المعارضة القبض عليه وهو يرتدي ملابس مدنية خلال توغلها شمالا نحو بلدة الزاوية على بعد 50 كيلومترا غربي طرابلس إن القذافي لايزال يتمتع بدعم القبائل ذات النفوذ ولايزال قويا جدا.

ويتشبث القذاف بالحكم على الرغم من حملة القصف الجوي التي يشنها حلف شمال الأطلسي منذ خمسة اشهر وتشديد العقوبات الاقتصادية والحرب الطويلة ضد المعارضة التي تحاول إنهاء حكمه المستمر منذ 41 عاما.

وسيطرت المعارضة على مناطق كبيرة من ليبيا لكنها تعاني من انقسامات عميقة وتفتقر للخبرة.

وسمح لرويترز بالحديث الى العجيلي الذي تم نقله في شاحنة صغيرة داخل مبنى خرساني صغير في قرية شلغودة بعد قليل من القاء القبض عليه.

وبدا العجيلي رابط الجأش ومتحديا.

وتكررت مقاطعة المعارضين الغاضبين للمقابلة للتنديد بالقذافي الذي حكم ليبيا لاكثر من 40 عاما.   يتبع