مقابلة-سفير اريتريا: لاعداء مع كينيا

Sat Nov 12, 2011 1:29pm GMT
 

من ريتشارد لاف

نيروبي 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال سفير اريتريا لدى نيروبي اليوم السبت انه ليس لاريتريا مصلحة في اضعاف كينيا او الحاق الاذى بجنودها بامداد متمردين على صلة بتنظيم القاعدة ممن تحاربهم كينيا في الصومال المجاور بالسلاح.

واتهمت كينيا اريتريا بنقل اسلحة جوا لحركة الشباب الاسلامية في الصومال والتي تقاتل ضد الحكومة التي يدعمها الغرب منذ عام 2007 وهي الان تقاتل قوات كينية في الجنوب.

وصرح سفير اريتريا بيني روسوم لرويترز "انها رحلات وهمية. ماذا نستفيد من تقوية الشباب واضعاف كينيا؟ لا نريد ان تتاذى القوات الكينية لسنا اعداء لكينيا."

وتقول كينيا انها لديها معلومات موثوق بها بان شحنات اسلحة نقلت لمدينة بيدوة الصومالية ووجه اصبع الاتهام نحو اريتريا. ونفت اسمرة هذا الاتهام مرارا.

وصرح الكولونيل كيروس اوجونا من كينيا في مؤتمر صحفي في نيروبي اليوم السبت بان الاسلحة تضم صواريخ تحمل على الكتف وقنابل وذخائر اسلحة صغيرة. وأضاف انها نقلت لمناطق في جنوب الصومال ووسطه.

وارسلت كينيا صاحبة أكبر اقتصاد في المنطقة قواتها إلى الصومال الشهر الماضي لطرد مسلحين تتهمهم بخطف عمال اغاثة وسائحين غربيين من اراضيها فضلا عن عمليات متكررة للتسلل عبر الحدود.

ونفت حركة الشباب المسؤولية عن عمليات الاختطاف.

وفرضت الامم المتحدة حظرا على تصدير الاسلحة لاريتريا فضلا عن حظر سفر وتجميد اصول ساسة وعسكريين بارزين قالت انهم ينتهكون حظر الاسلحة في الصومال.   يتبع